الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إجراءات جديدة لوقف تدفق المهاجرين إلى الاتحاد الأوروبي

تعهد زعماء المجر وصربيا والنمسا، الاثنين، بإجراءات جديدة لاحتواء تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى الاتحاد الأوروبي عبر غرب البلقان، حيث ترزح قوات مراقبة الحدود لضغط متزايد.

وقالت وكالة الحدود الأوروبية (فرونتكس) إنه في الأشهر الثمانية الأولى من العام، تم اكتشاف 86581 دخولا غير نظامي على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي مع غرب البلقان، بزيادة 190 بالمئة عن العام الماضي.

وقال فيكتور أوربان رئيس وزراء المجر، التي بدأت الجهود، إن هذه الإجراءات تهدف إلى دفع خط دفاع الاتحاد الأوروبي الأمامي نحو مقدونيا الشمالية من الحدود الجنوبية للمجر مع صربيا، وترحيل المهاجرين غير الشرعيين وإنشاء مناطق خارج حدود الكتلة لتقديم طلبات اللجوء.

وأضاف أوربان في مؤتمر صحفي مع الرئيس الصربي والمستشار النمساوي “هذا الخط الآن على الحدود الصربية المجرية. هذا ليس جيدا لصربيا ولسنا سعداء بهذا أيضا”.

وقال أوربان “إذا غيرنا قانون الاتحاد الأوروبي… فسيمكن تقديم طلبات اللجوء في نقاط خارج الاتحاد ولن يُسمح بدخول أوروبا حتى تقييم (الطلبات)”.

وقال رئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش إن بلاده ستوائم سياسات التأشيرات مع سياسات الاتحاد الأوروبي حتى لا يتمكن المهاجرون من استخدام صربيا باعتبارها أول دولة للدخول، مضيفا أن هناك زيادة ملحوظة في عدد الوافدين من سوريا وباكستان وأفغانستان.

لكنه أضاف أن صربيا لا تريد استضافة نقاط تلقي طلبات اللجوء.

    المصدر :
  • رويترز