الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إسرائيل اعتقلت 11 ألف فلسطيني العام الماضي.. ونصفهم بعد 7 أكتوبر

لم يكتفي جيش الإحتلال منذ اندلاع الحرب في السابع من أكتوبر من عدد الشهداء الذي وصل إلى 21 ألفاً، فيما من جهة ثانية تستمر في اعتقال عدد كبير من الشباب في الضفة الغربية بشكل يومي دون توقف حتى بعد الصفقات مع حركة حماس.

هذا وكشف نادي الأسير الفلسطيني الأربعاء، أن نحو 11 ألف حالة اعتقال نفّذها جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال عام 2023 في الضفة، بما فيها القدس المحتلة، إضافة إلى حالات الاعتقال من قطاع غزة قبل السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأوضح نادي الأسير أن حالات الاعتقال بعد السابع من أكتوبر/تشرين الأول بلغت أكثر من 5500 بخلاف معتقلي غزة بعد السابع من الشهر ذاته.

وبيّن نادي الأسير أن حالات الاعتقال بين صفوف النساء بلغت (300)، وتشمل هذه الحصيلة نساء الداخل المحتل المعتقلات بعد السابع من أكتوبر، فيما بلغ عدد حالات الأطفال 1085.

وأضاف النادي أن حصيلة الاعتقالات تكشف أن نسبة الاعتقالات في الثلاثة الأشهر الأخيرة من العام الماضي تشكّل ما نسبته النصف من حصيلة الاعتقالات خلال العام نفسه.

وكان عشرات الفلسطينيين نددوا، أمس الثلاثاء 2\1\2024، بالإجراءات الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، داعين إلى ضرورة الإفراج عنهم.

جاء ذلك خلال وقفة نظمت بدعوة من فصائل ومؤسسات تعنى بشؤون الأسرى أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة البيرة وسط الضفة الغربية، رفع خلالها المشاركون الأعلام الفلسطينية وصور الأسرى ولافتات منددة بالممارسات الإسرائيلية بحق الأسرى.

وأول أمس الاثنين 1\1\2024، أعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية ونادي الأسير الفلسطيني استشهاد أسير في سجن مجدو الإسرائيلي.

وأضافت المؤسستان في بيانهما أن “إدارة سجون الاحتلال نفذت عملية اغتيال جديدة بحق الأسير عبد الرحمن باسم البحش (23 عاما) من نابلس في سجن مجدو، وهو معتقل منذ 31 مايو/أيار 2022 ومحكوم بالسجن لمدة 35 شهرا”.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي ينفذ الجيش الإسرائيلي يوميا مداهمات واقتحامات لقرى وبلدات ومخيمات الضفة الغربية والقدس تصاحبها مواجهات واعتقالات وإطلاق للرصاص وقنابل الغاز تزامنا مع عدوانه المتواصل على قطاع غزة.

    المصدر :
  • الجزيرة