الجمعة 8 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 2 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إضراب شامل في جنين حدادًا على أرواح الشهداء

عم الإضراب الشامل، الخميس، محافظة جنين، حدادًا على أرواح الشهداء الأربعة، الذين أرتقوا في العدوان الإسرائيلي على مدينة جنين ومخيمها امس.

ومنذ ساعات الصباح عم الإضراب التجاري الشامل والحداد مدينة جنين وبلداتها وقراها، وأغلقت المحال التجارية أبوابها، بدعوة من فصائل العمل الوطني والإسلامي.

واستشهد الأربعاء، أربعة شبان برصاص الاحتلال، وهم: عبد الرحمن فتحي خازم (27 عامًا)، ومحمد أبو ناعسة من مخيم جنين، ومحمد محمود براهمة من قرية عنزة (30 عامًا)، وأحمد نظمي علاونة من مدينة جنين (26 عامًا)، وأصيب 44 مواطنًا بجروح مختلفة.

من جانبها، حذّرت وزارة الخارجية الأميركية، من خطورة ما يجري في الضفة الغربية، معبرة عن قلق الحكومة العميق من احتمال انفجار الوضع.

وقال الناطق باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس: “نشعر بقلق عميق إزاء تدهور الوضع الأمني في الضفة الغربية.. في هذا العام وحده، قُتل أكثر من 100 فلسطيني في الضفة الغربية وأكثر من 30 في غزة ، بينما قُتل أكثر من 20 إسرائيليًا ومدنيًا آخرين في هجمات إرهابية”. وفق وصفه.

وأضاف في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية الأميركية، “ندعو جميع الأطراف إلى بذل كل ما في وسعها لتهدئة الموقف والعودة إلى فترة الهدوء. هذا في مصلحة كل الإسرائيليين والفلسطينيين”.

وأشار برايس إلى أنه ” كما قلنا سابقا، ندعو الأطراف نفسها لاحتواء العنف… الولايات المتحدة والشركاء الدوليون الآخرون، يقفون على استعداد للمساعدة ولكن لا يمكننا أن نحل محل الإجراءات الحيوية من قبل الأطراف للتخفيف من حدة الصراع واستعادة الهدوء”.