إعتقال 60 متظاهر ضد إجراءات العزل العام في برلين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ألقت الشرطة الألمانية القبض على نحو 60 محتجا شاركوا في مظاهرات خرجت في أنحاء برلين السبت احتجاجا على القيود المفروضة لمواجهة جائحة كورونا، حسبما ذكرت صحيفة “تاجس شبيجل” الألمانية.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الشرطة أن المتظاهرين خرقوا التعليمات الرسمية التي تهدف لاحتواء الفيروس، في حين هاجم البعض مسؤولين بالشرطة.

وأضافت الصحيفة أن اثنين من الشرطة أصيبا بجروح طفيفة، ولم يتسن الحصول على تعليق من شرطة برلين.

وزاد صخب الاحتجاجات على إجراءات تصر المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على أنها ضرورية لإبطاء تفشي الفيروس، وملأ المتظاهرون شوارع العاصمة الألمانية في ثالث عطلة نهاية أسبوع على التوالي.

وأظهرت البيانات التي نشرها معهد “روبرت كوخ” للأمراض المعدية في ألمانيا السبت ارتفاع عدد حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا بواقع 638 حالة إصابة، ليصبح إجمالي عدد الإصابات 177850 حالة.

كما سجلت بيانات المعهد 42 حالة وفاة ناجمة عن الفيروس، ليصل إجمالي حالات الوفاة إلى 8216.

وكانت ميركل قد دافعت في وقت سابق عن الإجراءات التي تتخذها الحكومة بما فيها قواعد التباعد الاجتماعي، وقالت إنها تدرك مخاوف البعض إزاء احتمال تأثر حقوق الإنسان بها. وقالت: “نعم. يمكنني أن أتفهم هذه المخاوف… هذا الفيروس عبء على ديمقراطيتنا”.

وجددت ميركل تأكيدها على أن قيود العزل العام ضرورية للاطمئنان إلى عدم تحميل النظام الصحي في ألمانيا فوق طاقته، مضيفة أن ذلك تحقق حتى الآن.

شاهد أيضاً