الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إمدادات الغاز الروسي.. أوروبا تستعد للأسوأ

تعصف بدول الاتحاد الأوروبي، منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، أزمة في إمدادات النفط والغاز، ما يهدّد اقتصادات تلك الدول بأزمات متتالية. وما زاد الأمر سوءًا قطع روسيا إمدادات الغاز كليًا عن عدد من الدول لرفضها التعامل بالعملة الروسية، أو جزئيًا عن طريق خفض تدفق الغاز عبر خط “نورد ستريم1” بسبب مشاكل تقنية وفق ما ذكر الكرملين.

في هذا الاطار، أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لاين” أنه يتعين الاستعداد لوضع أكثر سوءا بالنسبة لإمدادات الغاز إلى الاتحاد الأوروبي.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية في مقابلة مع صحيفة” إل موندو” الإسبانية: “يجب أن نظل متحدين لأن المسؤولين الوحيدين عن أزمة الطاقة هذه موجودون في موسكو وليس في أي مكان آخر”.

وذكرت دير لاين أنه “مع الأخذ في الاعتبار أن روسيا قد أوقفت إمدادات الغاز جزئيا أو كليا إلى 12 دولة عضوا في الاتحاد الأوروبي، يجب أن نكون جميعا مستعدين لأسوأ وضع”.

في سياق متصل، دعا وزير المالية الألماني “كريستيان ليندنر” الى وقف إنتاج الكهرباء باستخدام الغاز لتفادي اندلاع أزمة جديدة في اقتصاد البلاد.

وفي تصريحات لصحيفة “بيلد آم زونتاغ” الألمانية الصادرة الأحد 31 تموز، قال زعيم الحزب الديمقراطي الحر: “يجب أن نعمل على منع حدوث أزمة كهرباء إضافة إلى أزمة الغاز”.

وأضاف النائب الثاني للمستشار الألماني “أولاف شولتس”: “لهذا السبب ينبغي عدم المضي قدما في إنتاج الكهرباء بالشكل الذي يحدث به الآن”.

في السياق، أشار ليندنر إلى أن هناك “الكثير من الأمور التي تدعو إلى عدم إغلاق محطات الطاقة النووية الآمنة والصديقة للمناخ، بل تدعو إلى تمديد استخدامها إلى 2024 إذا لزم الأمر”.

    المصدر :
  • روسيا اليوم