الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إيران تستدعي السفير النرويجي بسبب "تعليقات غير مقبولة"

ذكرت وسائل إعلام رسمية أن إيران استدعت سفير النرويج لديها اليوم الاثنين للاحتجاج على ما سمته “تعليقات تعتبر تدخلا في شؤونها” من جانب رئيس البرلمان النرويجي دعما للمظاهرات المناهضة للحكومة.

وتتهم طهران قوى أجنبية بإثارة الاضطرابات التي بدأت بعد وفاة الشابة الكردية الإيرانية مهسا أميني، التي احتجزتها شرطة الأخلاق بزعم ارتدائها ملابس غير مناسبة في انتهاك للقواعد الصارمة المفروضة على النساء.

وأفادت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية بأن إيران “أدانت بشدة التعليقات… التي أدلى بها رئيس البرلمان النرويجي والتي تمثل أيضا إصدار حكم، وهي غير صحيحة”.

وهذه ليست أول مرة تستدعي فيها الخارجية الإيرانية، أحد سفراء الدول، خلال الشهر ونصف الشهر الماضيين.

وفي 10 أكتوبر/تشرين أول الماضي، استدعت الخارجية الإيرانية، السفير البريطاني لدى إيران، سيمون شركليف، لكن الاستدعاء هذه المرة كان على خلفية فرض لندن عقوبات على مسؤولين أمنيين متورطين بقمع الاحتجاجات.

وقال الخارجية الإيرانية، في بيان، “رداً على عقوبات بريطانية لا أساس لها ضد عدد من المسؤولين والوحدات التابعة لإحدى مؤسسات إيران، جرى استدعاء السفير البريطاني”.

وخلال الاجتماع، جرى إبلاغ السفير البريطاني، احتجاج إيران “القوي” على المملكة المتحدة بسبب تدخلها في الشؤون الداخلية الإيرانية، وفق البيان الإيراني.

وكان هذا هو الاستدعاء الثاني للسفير البريطاني لدى إيران في غضون أسبوع واحد، حيث جرى استدعاؤه في 5 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، على خلفية اتهامات إيرانية للندن بالتدخل في شؤونها.

    المصدر :
  • رويترز