الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إيران تلّوح بإغلاق مضيق هرمز للرد على تصنيف الحرس منظمة إرهابية

لوح نائب في البرلمان الإيراني بإقدام بلده على إغلاق مضيق هرمز، في حال تم وضع الحرس الثوري على لائحة المنظمات الإرهابية للاتحاد الأوروبي.

وقال نائب رئيس لجنة الشؤون الداخلية في البرلمان الإيراني، محمد حسن آصفري، الاثنين، إن “إغلاق مضيق هرمز موضوع على جدول أعمال البرلمان”، في حال اتخذ الاتحاد الأوروبي تلك الخطوة.

وأضاف آصفري في تصريح لوكالة أنباء “إيلنا” الإيرانية: “إذا كان الأوروبيون سيعاملون قواتنا المسلحة والقوات الرسمية على هذا النحو، فسنطرح خيارات أخرى على الطاولة”.

وتابع: “سنواصل خطة من شأنها الحد من حركة السفن التجارية الأوروبية في مضيق هرمز، وإذا لم يسحب البرلمان الأوروبي قراره، فسنقوم بالإجراءات من قبل البرلمان الإيراني”.

ووفقا لـ”آصفري”، فإن البرلمان الإيراني “سيحد من حركة السفن الأوروبية في مضيق هرمز بعدة خطط عاجلة”.

ولطالما هددت طهران بإغلاق مضيق هرمز في عدة مناسبات سابقة من بينها عندما وضع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الحرس الثوري على لائحة الإرهاب في عام 2019.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، قال الأحد، إن انسحاب طهران من معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية “أمر وارد” إذا تم وضع الحرس الثوري على لائحة الإرهاب.

فيما هدد البرلمان الإيراني بوضع القوات العسكرية التابعة للاتحاد الأوروبي على لائحة الإرهاب واستهداف الجيوش الأوروبية إذا مضى الاتحاد بتمرير مقترح البرلمان الأوروبي ضد الحرس الثوري.

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، ألمح مساء الأحد، إلى إمكانية “مضايقة” السفن الأوروبية التي تمر بمضيق هرمز عبر إيران.

وهناك تواجد لقوات بحرية أمريكية في المنطقة لمراقبة حركة السفر في مضيق هرمز الذي يمر عبره نحو خمس النفط المنقول بحرًا في العالم.

وأصدر البرلمان الأوروبي، الخميس الماضي، قرارًا يطالب السلطات الإيرانية بـ”إنهاء انتهاكات حقوق الإنسان وإعدام المتظاهرين وقمع المعارضة”، كما طالب بإدراج الحرس الثوري في لائحة التنظيمات الإرهابية للاتحاد.