السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اتفاقية روسية مصرية للتنقيب عن البترول

وقعت الهيئة المصرية العامة للبترول وشركة “لوك أويل” الروسية اتفاقية للتنقيب عن البترول بمنطقة تنمية غرب عش الملاحة في الصحراء الشرقية.

وأفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية، يوم أمس الأربعاء، بأن مجلس النواب وافق على اتفاقية بين الهيئة المصرية العامة للبترول وشركة لوك أويل أوفرسيز إيجيبت للتنقيب عن النفط في منطقة تنمية غرب عش الملاحة بالصحراء الشرقية.

ووفقا للاتفاقية تلتزم الشركة بضخ المزيد من الاستثمارات لحفر ثلاث آبار تنموية وإحادة مسار بئرين، والذي يؤدي إلى زيادة الإنتاج.

وتضمن المذكرة، اعتماد المعامل الحالية من جهة معترف بها دوليًا والتفتيش الدوري على مستودعات الطيران ومحطات تموين الطائرات وتقديم الدعم المطلوب لتحسين التقييم وملاحظات تفتيش شركات الطيران (IATA) وتدريب العاملين في قطاع الطيران على أحدث معايير الجودة ونقل المعرفة والدعم الفني ودعم القدرات المتعلقة بتحول الطاقة والاستدامة، وكذلك تقييم مشروعات أو فرص تطويرية أخرى في قطاع الطيران والتوسع في المحطات.

وتم التباحث بين الجانبين حول مشروعات الشركة في عدد من مناطق الامتياز للبحث عن البترول والغاز في مصر بالصحراء الشرقية والغربية وخطط عملها المستقبلية، ومناقشة فرص تعزيز أنشطة واستثمارات الشركة في ظل اهتمامها بالتوسع في مناطق امتياز جديدة.

والتقى مسؤولي “لوك أويل” أيضا في شهر ديسمبر الماضي وزير البترول المصري حيث شهد اللقاء استعراض مناطق امتياز الشركة الحالية والتي شملت منطقة غرب عش الملاحة، ومنطقة امتدادات تنمية غرب عش الملاحة والتي تشارك فيها مع شركة ثروة للبترول المصرية بواقع 50% لكل طرف، وكذلك منطقة مليحة بالصحراء الغربية التي تشارك فيها بحصة قدرها 24% إلى جانب شركة إينى الإيطالية.

وفي سبتمبر الماضي، وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون بالترخيص لوزير البترول والثروة المعدنية في التعاقد مع الهيئة المصرية العامة للبترول، وشركة لوك أويل أوفر سيز إيجيبت ليمتد، للبحث عن البترول وتنميته واستغلاله في منطقة تنمية غرب عش الملاحة في الصحراء الشرقية، وذلك بهدف استمرار عمليات التنمية وزيادة معدلات الإنتاج.

    المصدر :
  • العربية
  • روسيا اليوم