الجمعة 10 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

احتمال عودة الإمدادات الإيرانية يدفع بأسعار النفط هبوطًا

انخفضت أسعار النفط نحو دولارين للبرميل، في تعاملات متقلبة مع استعداد المستثمرين لاحتمال عودة صادرات النفط الإيرانية الخاضعة للعقوبات إلى الأسواق العالمية، وبسبب مخاوف من أن يؤدي ارتفاع أسعار الفائدة الأميركية إلى إضعاف الطلب على الوقود.

وانخفض خام برنت 1.88 دولار أو 1.9 في المئة ليبلغ عند التسوية 99.34 دولار للبرميل. وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 2.37 دولار، أو 2.5 في المئة إلى 92.52 دولار للبرميل عند التسوية.

ولا تزال المحادثات بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وإيران لإحياء الاتفاق النووي مستمرة، وتقول طهران إنها تلقت ردًا من واشنطن على النص “النهائي” الذي صاغه الاتحاد لإحياء الاتفاق.

كما يترقب المستثمرون تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي “جيروم باول”، المتوقَّع أن يلقي خطابًا في مؤتمر السياسات النقدية السنوي في جاكسون هول بولاية وايومنج.

وقال “فيل فلين”، المحلّل في برايس فيوتشرز غروب في شيكاغو، إنّ “السوق قلقة بعض الشيء مما سيقوله جيروم باول غدا بشأن رفع أسعار الفائدة”.

ومن المتوقع أن يلخص باول موقف المجلس في معركته لكبح التضخم، بما يشمل معلومات حول مسار رفع سعر الفائدة على المديين الطويل والقصير.

ولامس الخامان أعلى مستوياتهما في ثلاثة أسابيع، بعدما أشار وزير الطاقة السعودي الأمير “عبد العزيز بن سلمان” يوم الاثنين إلى احتمال خفض تكتل أوبك+ الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها الإنتاج لدعم الأسعار.

كما أدى انخفاض مخزونات النفط الخام والمنتجات النفطية الأميركية إلى زيادة الضغوط التصاعدية على الأسعار. وانخفضت مخزونات النفط بمقدار 3.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 19 آب إلى 421.7 مليون برميل، وهو ما يفوق متوسط توقعات المحللين في استطلاع لرويترز بانخفاض قدره 933 ألف برميل.

وتراجعت مخزونات البنزين الأميركية 27 ألف برميل إلى 215.6 مليون برميل مقارنة مع توقعات سابقة بانخفاض قدره 1.5 مليون برميل.

    المصدر :
  • رويترز