السبت 5 ربيع الأول 1444 ﻫ - 1 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"ارتباك" روسي في أوكرانيا.. وتأجيل الاستفتاء في خيرسون

قالت صحيفة ”نيويورك تايمز“ الأمريكية إن ”هناك مؤشرات على تحقيق القوات الأوكرانية بعض التقدّم وسط ارتباك أصاب الجيش الروسي، في هجوم مضاد تشنّه كييف في جنوب أوكرانيا“.

وأضافت في تقرير: ”قررت سلطات الاحتلال المدعومة من الكرملين في خيرسون جنوب اوكرانيا تأجيل الاستفتاء الذي كان مقرراً لضم المنطقة إلى روسيا، دون تحديد تاريخ لهذا الاستفتاء، ولكن كل شيء سوف يسير وفقاً لما هو مخطط له، بحسب بيانها“.

ومضت تقول: ”هذه البيانات المشوشة تشير إلى وجود ارتباك على الأرض بالنسبة للقوات الروسية، ومحاولتها لتعزيز سيطرتها على الأراض الأوكرانية التي احتلتها، عبر الاستفتاءات الاستفزازية، التي وصفتها أوكرانيا والغرب بأنها عار“.

وتابعت: ”على مدار أشهر، أجبرت السلطات الروسية الأوكرانيين على تبني أسلوب حياة روسي، واستبدال العملة بالروبل، وسلّمت لهم جوازات سفر روسية، إضافة إلى توجيه حركة المرور على الإنترنت عبر الخوادم الروسية“.

وأردفت: ”حذر مسؤولون أوكرانيون وغربيون من أن الاستفتاءات هي الخطوة التالية في خطة روسيا، على غرار النموذج الذي استخدمه الكرملين قبل ضم شبه جزيرة القرم رسمياً، إلا أن الارتباك ظهر وسط معركة أوكرانية معقدة لاستعادة الأراضي في الجنوب، في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الأوكراني فلوديمير زيلينسكي أن قوات بلاده نجحت في استعادة قريتين في إقليم خيرسون“.

واستطردت: ”يأتي ذلك في الوقت الذي حذّر فيه محللون عسكريون من أن المعركة ستكون طويلة، حيث كانت تصريحات زيلينسكي أول إشارات علنية للتقدم منذ الأسبوع الماضي، عندما بدأت أوكرانيا هجومها المضاد الأكثر طموحاً منذ طرد القوات الروسية من جميع أنحاء كييف ومدن أخرى في الشمال“.