الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ارتفاع جديد لأسعار النفط بعد تصاعد التوتر في الشرق الأوسط

شهدت أسعار النفط ارتفاعاً، اليوم الاثنين 29 يناير/كانون الثاني، بعدما أذكى هجوم بطائرة مسيرة على قوات أمريكية في الأردن وتصاعد هجمات الحوثيين على سفن في البحر الأحمر مخاوف تتعلق بتعطل الإمدادات.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 21 سنتا إلى 83.67 دولار للبرميل بحلول الساعة 11:17 بتوقيت جرينتش كما زادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتا إلى 78.22 دولار.

وتزايدت مخاطر اتساع رقعة الصراع في الشرق الأوسط بعدما شن مسلحون مدعومون من إيران هجوما بطائرة مسيرة أمس الأحد على قوات أمريكية في الأردن.

وقالت شركة ترافيجورا لتجارة السلع الأولية إنها تقيم المخاطر الأمنية التي قد تنجم عن استمرار مرور السفن في البحر الأحمر بعد إخماد حريق اندلع على متن ناقلة هاجمتها حركة الحوثي اليمنية.

وقال محللو إيه.إن.زد في مذكرة “اضطرابات الإمدادات كانت محدودة، لكن الأمر تغير يوم الجمعة بعد إصابة ناقلة نفط تعمل لحساب ترافيجورا بصاروخ قبالة ساحل اليمن”.

وقضت محكمة في هونج كونج اليوم الاثنين بتصفية مجموعة تشاينا إيفرجراند العقارية العملاقة في مؤشر على تفاقم الأزمة في قطاع العقارات في الصين بما انعكس على معنويات الطلب على الخام في أكبر مستورد للنفط في العالم.

ومن المرجح أن تخفض روسيا صادراتها من النافتا، وهي مادة وسيطة تستخدم في صناعة البتروكيماويات، بين 127500 إلى 136000 برميل يوميا، أي نحو ثلث الصادرات الإجمالية، بعدما تعطلت العمليات في مصافي على بحر البلطيق والبحر الأسود نتيجة حرائق، وفقا لتجار وبيانات تتبع السفن من مجموعة بورصات لندن.

وتجددت الهجمات على منشآت النفط الروسية اليوم الاثنين إذ أعلنت السلطات الروسية أن الدفاعات الجوية أحبطت هجوما بطائرة مسيرة على مصفاة سلافنفت-يانوس بمدينة ياروسلافل شمال شرقي موسكو.

    المصدر :
  • رويترز