الخميس 15 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات في السنغال

قالت الشرطة السنغالية، السبت، إن عدد القتلى خلال الاحتجاجات المناهضة للحكومة التي تشهدها البلاد ارتفع إلى 15 في الوقت الذي بدأت فيه السلطات في العاصمة دكار إزالة الأنقاض وتأمين المتاجر المنهوبة بعد اضطرابات استمرت يومين.

وقال متحدث باسم الشرطة عبر الهاتف إن الهدوء ساد معظم أنحاء العاصمة دكار على ما يبدو يوم السبت لكن لا يزال التوتر قائما بعد أن أودت الاحتجاجات العنيفة في عدة مدن بحياة ستة أشخاص يوم الجمعة ليرتفع العدد الإجمالي للقتلى إلى 15 في اليومين السابقين.

عدد القتلى هذا يتجاوز عدد من لقوا حتفهم في الاحتجاجات التي استمرت عدة أيام في السنغال قبل عامين عندما خرج أنصار زعيم المعارضة عثمان سونكو إلى الشوارع لأول مرة بسبب محاكمة اغتصاب قالوا إنها ذات دوافع سياسية.

وينفي سونكو ارتكاب أي مخالفات.

وصدر حكم بحق سونكو بالسجن عامين يوم الخميس بتهمة إفساد الشباب وهو حكم قد يمنعه من خوض الانتخابات الرئاسية في فبراير شباط، مما أثار موجة من الاضطرابات بعدما استجاب المحتجون لدعوته للوقوف في وجه السلطات.

ونهبت حشود متجرين على الأقل في محطتي وقود ليل السبت في منطقتي أوكام ونجور في دكار، بينما التهمت النيران أحد المتاجر في منطقة جراند يوف المكتظة بالسكان بعد نهبه.

وطلبت الحكومة من الجيش تقديم الدعم لشرطة مكافحة الشغب التي لا تزال متمركزة حول المدينة.

أعمال الشغب هذه هي أحدث موجة من الاحتجاجات تشهدها السنغال بعد أن كانت تعد لفترة طويلة من أقوى الديمقراطيات في غرب أفريقيا.

وأثارت محاكمة سونكو الاحتجاجات إضافة إلى المخاوف من أن يحاول الرئيس ماكي سال تجاوز فترة الولايتين وخوض الانتخابات مرة أخرى في فبراير شباط. ولم يؤكد سال ذلك أو ينفيه.

    المصدر :
  • رويترز