الأثنين 12 ذو القعدة 1445 ﻫ - 20 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استطلاع: بايدن متقدم على ترامب بفارق 4 نقاط

أظهر استطلاع جديد للرأي أجرته رويترز/إبسوس أن الرئيس الأمريكي جو بايدن عزز تقدمه على دونالد ترامب بشكل طفيف قبل الانتخابات الرئاسية في نوفمبر تشرين الثاني، بينما يستعد المرشح الجمهوري لمواجهة المحاكمة الأولى من أصل أربع محاكمات جنائية مقبلة.

وقال نحو 41 بالمئة من الناخبين المسجلين في الاستطلاع الذي استمر خمسة أيام، وانتهى يوم الاثنين، إنهم سيصوتون لبايدن، المرشح الديمقراطي، إذا أُجريت الانتخابات اليوم، مقارنة بنسبة 37 بالمئة اختاروا التصويت للرئيس السابق ترامب. وكان هذا الفارق بأربع نقاط أعلى من تقدم بايدن بنقطة واحدة في استطلاع أجرته رويترز/إبسوس في مارس آذار.

ويتضمن الاستطلاع هامش خطأ قدره أربع نقاط مئوية للناخبين المسجلين وما زال العديد من الناخبين على الحياد قبل سبعة أشهر من انتخابات الخامس من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال حوالي 22 بالمئة من الناخبين المسجلين في الاستطلاع إنهم لم يختاروا مرشحا أو أنهم يميلون إلى خيار ثالث غير ترامب وبايدن أو أنهم قد لا يصوتون في الأصل.

ومع تقديم الدراسات الاستقصائية على مستوى البلاد إشارات مهمة حول دعم الأمريكيين للمرشحين السياسيين، فإن عددا قليلا فقط من الولايات التي تتسم بمنافسة شديدة يؤدي عادة إلى ترجيح إحدى كفتي الميزان في المجمع الانتخابي الأمريكي، الذي يقرر في نهاية المطاف من سيفوز في الانتخابات الرئاسية.

ويقع على كاهل كلا المرشحين مسؤوليات كبيرة قبل ما يُتوقع أن يكون سباقا متقاربا وأول تكرار لمنافسة بين نفس المرشحين في الانتخابات الرئاسية الأمريكية منذ قرابة 70 عاما.

ومن المقرر أن يمثل ترامب أمام محكمة في مانهاتن يوم 15 أبريل نيسان لبدء المحاكمة الأولى من أصل أربع محاكمات جنائية.

وتتضمن المحاكمة في مانهاتن اتهامات لترامب بالتستر على مبلغ مالي دُفع لممثلة أفلام إباحية قبل الانتخابات الرئاسية لعام 2016 مقابل صمت الممثلة وعدم الإفصاح عما يُقال إنه لقاء جنسي بينها وبين ترامب. ودفع ترامب ببراءته من هذه الاتهامات ونفى حدوث أي لقاء من هذا القبيل.

وتشمل المحاكمات الأخرى اتهامات بمحاولة ترامب إلغاء هزيمته في انتخابات عام 2020 أو إساءته التعامل مع وثائق حساسة بعد ترك الرئاسة في عام 2021. ودفع ترامب ببراءته في جميع التهم.

وتشمل مسؤوليات بايدن مخاوف بشأن عمره (81 عاما) بالإضافة إلى انتقادات شديدة من شريحة من حزبه الديمقراطي بسبب دعمه للحرب الإسرائيلية على حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس).

وشمل الاستطلاع، الذي شمل بالغين في جميع أنحاء البلاد، العديد من الطرق لقياس الدعم لبايدن وترامب (77 عاما)، وأشار معظمهم إلى سباق متقارب.

وتقدم ترامب بين المشاركين الذين لا يحملون شهادة جامعية بينما تقدم بايدن بين الحاصلين على شهادة جامعية.

    المصدر :
  • رويترز