السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اشتباكات وإصابات.. قوات الاحتلال تصعّد في الضفة الغربية المحتلة

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة حلحول شمال الخليل، وأطلقت قنابل الصوت والغاز السام، بينما ذكرت مصادر محلية أن اشتباكات اندلعت بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال في مخيم العروب بالخليل.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة دورا جنوب الخليل بالضفة الغربية وأطلقت قنابل الصوت والغاز السام المسيّل للدموع.

وسيّرت قوات الاحتلال دورياتها في أنحاء متفرقة من المدينة قبل أن تنسحب باتجاه البرج العسكري في حي خُرسا جنوب المدينة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مناطق قيزون ومفرق شعابة وواد الهرية، إضافة بلدة سعير شمال الخليل وأطلقت قنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع، كما دهمت قرية الريحية وخرّبت منزلا جنوب الخليل.

وفي وقت سابق أصيب شاب فلسطيني بجروح خطيرة خلال اقتحام قوات الاحتلال لقرية “عنبتا” شرق مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية، حيث أصيب برصاص حي في رأسه.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت القرية بعدد من الآليات، واندلعت اشتباكات مسلحة بين قوات الاحتلال ومقاومين فلسطينيين تصدوا للاقتحام.

كما أصيب طفل فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها قرية قُصْرة جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية.

واقتحم عدد من المستوطنين المنطقة الجنوبية للقرية واستفزوا الأهالي مما أدى لاندلاع مواجهات مع الشبان الفلسطينيين، اقتحمت على إثرها آليات من قوات الاحتلال القرية وسط إطلاق كثيف للرصاص الحي أسفر عن إصابة طفل فلسطيني (14 عاما).

وفي سياق متصل، هاجمت مجموعة من المستوطنين بحماية قوات الاحتلال مركبات الفلسطينيين قرب حاجز بيت إيل العسكري الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لمحافظة رام الله والبيرة، مما أدى لتضرر بعض المركبات دون وقوع إصابات.

    المصدر :
  • الجزيرة