استمع لاذاعتنا

اقتحام للأقصى وهدم منزل ومواجهات بالضفة المحتلة

اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين، الأربعاء، المسجد الأقصى، بحراسة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، فيما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال قرب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، في تصريح مقتضب مكتوب، إن “123 متطرفا اقتحموا المسجد الأقصى اليوم بحراسة الشرطة الإسرائيلية”.

 

واندلعت مواجهات عنيفة بين المواطنين وقوّات الاحتلال الأربعاء، في مخيم العروب شمال محافظة الخليل بالضّفة الغربية المحتلة.

واندلعت المواجهات في مداخل المخيم، عقب مسيرة طلابية تضامنية مع قطاع غزّة، ومنددة بجرائم الاحتلال، وتنديدا بإعدام الشّاب عمر البدوي قبل يومين في المخيم.


وفي أعقاب المسيرة، اقتحمت العشرات من الجنود أحياء المخيم، وسط إطلاق للقنابل الغازية والصوتية والرصاص الحيّ والمطاطي، ما أوقع حالات اختناق في صفوف المواطنين.

في سياق آخر، هدم الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، منزلا سكنيا في قرية عاطوف، بمحافظة طوباس، شمال الضفة الغربية المحتلة، بداعي البناء غير المرخص.

وقال معتز بشارات، مسؤول ملف الاستيطان والأغوار في محافظة طوباس (حكومي)، إن قوة عسكرية إسرائيلية هدمت منزلا مشيدا من الاسمنت في قرية عاطوف، يعود ملكيته للمواطن ناجي بني عودة.