استمع لاذاعتنا

الأردن يرفض وجود ميليشيات طائفية على حدوده مع سوريا

أكد #الأردن رفضه وجود أي #ميليشيات_طائفية على حدوده مع سوريا، خاصة بعد انسحاب جيش العشائر واقتراب قوات النظام السوري من السيطرة على الحدود، معتبرا أن الخطر الذي قد تشكله الميليشيات يهدد المملكة ودول الإقليم والجوار على حد سواء.

ورحب الأردن بسيطرة النظام على الحدود دون أي تدخلات أخرى، وامتزج ترحيبه بالقلق مع اقتراب الميليشيات الطائفية الموالية للأسد من حدودها.

وجاء وقف إطلاق النار في الجنوب السوري وفق اتفاق أردني روسي أميركي، وشكل نقطة أساسية في رسم ملامح الهدوء هناك، وتأتي المصلحة الأردنية والدولية في إطار سيطرة قوات النظام على الحدود، شريطة عدم وجود أي ِميليشيات طائفية.

وفي وقت لا يزال إغلاق المعابر والحدود مع الجارة السورية يرمي بثقله على الأردن تجاريا، يبقى استقرار الوضع الأمني على الطرف الآخر مطلبا أساسيا يفرض نفسه في العمق السوري أيضا.

 

المصدر العربية