الأحد 11 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة تحذز: ندرة المياه قد تؤجج الصراعات حول العالم

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية
A A A
طباعة المقال

حذرت الأمم المتحدة، أمس الخميس 21\3\2024، من أن تزايد ندرة المياه يمكن أن يؤجج الصراعات في جميع أنحاء العالم.

وجاء في تقرير صدر عن منظمة الأمم المتحدة للتربية والتعليم والثقافة (اليونسكو) بمناسبة يوم المياه العالمي الذي يصادف 22 مارس/آذار من كل عام، أن 2.2 مليار شخص على مستوى العالم لا يستطيعون الحصول على مياه الشرب المدارة بشكل آمن، ويفتقر 3.5 مليارات شخص إلى خدمات الصرف الصحي المدارة بأمان.

وقالت رئيسة اليونسكو أودري أزولاي إن واحدا من كل شخصين في جميع أنحاء العالم يعاني من ندرة المياه لعدة أشهر في العام، مشيرة إلى أنه في بعض أجزاء العالم، أصبحت ندرة المياه هي القاعدة، وليست الاستثناء.

وأضافت “نحن نعرف عواقب مثل هذا الوضع، فنقص المياه لا يؤجج نيران التوترات الجيوسياسية فحسب، بل يشكل أيضا تهديدا للحقوق الأساسية ككل”.

وقالت أزولاي إن الوصول إلى المياه والحفاظ على الموارد المائية يمثلان “تحديات أساسية” للمجتمعات.

وقدر التقرير أن تكلفة تحقيق حصول الجميع على مياه الشرب الآمنة والصرف الصحي والنظافة في 140 دولة منخفضة ومتوسطة الدخل ستبلغ حوالي 1.7 تريليون دولار في الفترة من 2016 إلى 2030، أو ما يقدر بنحو 114 مليار دولار سنويا.

وينشر التقرير سنويا بمناسبة يوم المياه العالمي في 22 مارس/آذار من كل عام، ويركز هذا العام على موضوع “المياه من أجل الرخاء والسلام”.

وقالت أزولاي “إن موضوع يوم المياه العالمي لعام 2024 هو بالتالي دعوة للعمل على إدارة المياه بشكل مستدام، وإعادة التواصل مع كوكبنا، وفي نهاية المطاف، بناء السلام”.