الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة ترجئ البت في طلبي تمثيل إدارة طالبان ومجلس ميانمار العسكري

وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة (الجمعة 17-12-2022) على تأجيل البت، للمرة الثانية، في قرار بشأن إرسال إدارة طالبان الأفغانية والمجلس العسكري في ميانمار سفيرين إلى الأمم المتحدة في نيويورك.

ووافقت الجمعية العامة المؤلفة من 193 عضوا بدون تصويت على قرار لجنة أوراق الاعتماد التابعة للأمم المتحدة الذي أرجأ أيضا قرارا بشأن الطلبين المتنافسين بخصوص مقعد ليبيا في الأمم المتحدة. وروسيا والصين والولايات المتحدة من بين أعضاء اللجنة المكونة من تسعة أعضاء.

وتأجيل القرارات بشأن ميانمار وأفغانستان وليبيا يترك المبعوثين الحاليين في مكانهم. لكن لجنة أوراق الاعتماد قالت إنها قد “تعود إلى النظر في أوراق الاعتماد هذه في وقت لاحق في الدورة السابعة والسبعين” للجمعية العامة التي تنتهي في سبتمبر أيلول من العام المقبل.

وقُدمت مطالبات مرة أخرى بشأن مقعدي أفغانستان وميانمار من جانب حكومة طالبان والمجلس العسكري في ميانمار ضد مبعوثي الحكومتين اللتين أطاحا بهما العام الماضي. وسيمثل قبول الأمم المتحدة لحكومة طالبان أو المجلس العسكري في ميانمار خطوة نحو الاعتراف الدولي الذي يسعى إليه الطرفان.

وظهرت مطالبة منافسة هذا العام بمقعد ليبيا في الأمم المتحدة، الذي تشغله في الوقت الراهن حكومة الوحدة الوطنية في طرابلس، من قبل “حكومة الاستقرار الوطني” بقيادة فتحي باشاغا وبدعم من البرلمان في شرق البلاد.

وانتزعت طالبان السلطة في منتصف أغسطس آب من العام الماضي من الحكومة المعترف بها دوليا. وفي المرة السابقة التي حكمت طالبان فيها أفغانستان بين عامي 1996 و2001، ظل سفير الحكومة التي أطاحت بها طالبان مبعوثا للأمم المتحدة بعد أن أرجأت لجنة أوراق الاعتماد قرارها بشأن المقعد.

وانتزع المجلس العسكري في ميانمار السلطة من حكومة أونج سان سو تشي المنتخبة في فبراير شباط من العام الماضي.

    المصدر :
  • رويترز