الأربعاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمن الروسي يكشف عن العقل المدبر لهجوم جسر القرم

كشف جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، الأربعاء، عن العقل المدبر لهجوم جسر القرم.

وجاء في التقرير جهاز الأمن الفيدرالي بالتعاون مع لجنة التحقيق التي تمّ تشكيلها، أنه “تمّ إثبات أن منظم الهجوم الإرهابي على جسر القرم كان مديرية المخابرات الرئيسية بوزارة الدفاع الأوكرانية، ورئيسها كيريل بودانوف، والموظفون والوكلاء”.

كما حدد جهاز الأمن الفيدرالي الروسي 12 شخصًا من “المتواطئين في التحضير للهجوم الإرهابي على جسر القرم، تم اعتقال 8 منهم”.

وأشار التقرير إلى أنه “تم اعتقال 5 مواطنين من روسيا و3 مواطنين من أوكرانيا وأرمينيا، شاركوا في الإعداد للجريمة”.

وبحسب الجهاز، فإن القنبلة التي استخدمت في الهجوم كانت مموهة في لفائف وتم إرسال المتفجرات من أوديسا عبر بلغاريا وجورجيا وأرمينيا.

وألحق انفجار شاحنة قوي، السبت، أضرارا جسيمة بجسر يربط بين روسيا وشبه جزيرة القرم، ويضم طريقا بريا ومسارا للقطارات، في ضربة إلى رمز مرموق لضم موسكو لشبه الجزيرة وطريق الإمداد الرئيسي للقوات الروسية التي تقاتل للسيطرة على الأراضي التي استعادتها أوكرانيا في الجنوب.

ووقع الرئيس فلاديمير بوتين مرسوما يقضي بتشديد الإجراءات الأمنية للجسر بجانب مرافق البنية التحتية التي تزود شبه الجزيرة بالكهرباء والغاز الطبيعي، كما أمر بتشكيل لجنة للتحقيق.

وقال محققون روس إن 3 لقوا حتفهم ويُعتقد أنهم بداخل سيارة كانت بالقرب من الشاحنة التي انفجرت، كما اشتعلت النيران في 7 عربات لنقل الوقود في قطار متجه إلى شبه الجزيرة في المستوى العلوي من الجسر.

وعلى الرغم من الضرر الذي لحق بالجسر، استؤنفت حركة مرور السيارات بشكل محدود بعد نحو 10 ساعات من الانفجار، وسمحت وزارة النقل باستئناف حركة السكك الحديدية بعد ذلك بوقت قصير.

وضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014، وافتتح الرئيس فلاديمير بوتين الجسر الذي يبلغ طوله 19 كيلومترا ويربطها بشبكة النقل الروسية في احتفال كبير بعد ذلك بأربع سنوات.