السبت 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 3 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأولى من نوعها... دعوات لتجمعات احتجاجية حاشدة في إيران

في دعوات هي الأولى من نوعها، صدرت نداءات جديدة لشباب أحياء طهران وعمال صناعة النفط بتنظيم تجمعات وإضرابات حاشدة على مستوى البلاد اليوم الأربعاء.

وأصدرت جماعة “شباب أحياء طهران” دعوة للتجمع من وقت الظهيرة وحتى الفجر في جميع الساحات والشوارع الرئيسية.

هذا ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية بأن إيران تكثف حملتها القمعية ضد المحتجين ولا سيما في المناطق الكردية.

وقد شهدت مدينة سنندج، عاصمة إقليم كردستان إيران، مواجهات عنيفة دفعت قوات الأمن إلى إطلاق النار بكثافة على المتظاهرين وسط أنباء عن خروج المدينة عن سيطرة النظام.

ومع استمرار التظاهرات الاحتجاجية في إيران ومواصلة قوات النظام لفضها بالقوة، تتزايد الدعوات لتنظيم تجمعات احتجاجية كبيرة في مدن رئيسية وبلدات ضد أعمال القمع والاعتقالات العشوائية.

التظاهرات الاحتجاجية في إيران بعد مقتل الشابة مهسا أميني على أشدها والأصوات تتعالى لتغيير النظام الذي يرد بالقمع والرصاص من خلال قواته.

الاحتجاجات بزخمها تمثل وفق خبراء تحديا كبيرا للمرشد خامنئي والرئيس الإيراني رئيسي اللذين وصفا المتظاهرين بأعداء إيران وشددا على فض الاحتجاجات بالقوة.

لكن على الأرض يبدوا أن رصاص الأمن لم يثمر حتى اللحظة في تقويض الاحتجاجات التي غطت مدن إيران من شمالها إلى جنوبها ولا حتى الاعتقالات وحملات القمع الدامية.

وبحسب المنظمات الحقوقية، فإن الاحتجاجات مستمرة للأسبوع الرابع في معظم مناطق إيران وخاصة الكردية رغم الأجواء الأمنية المتوترة وعسكرة المدن.