الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الاتحاد الأوروبي يعلن تسوية خلاف صربيا وكوسوفو حول وثائق الهوية

قال جوزيب بوريل مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، السبت إن صربيا وكوسوفو توصلتا إلى تسوية في خلاف عرقي بشأن تنقل المواطنين عبر حدودهما.

وكتب بوريل على تويتر “لدينا اتفاق… بموجب الحوار الذي يتوسط فيه الاتحاد الأوروبي، وافقت صربيا على إلغاء وثائق الدخول/الخروج لحاملي بطاقات الهوية من كوسوفو” وإن كوسوفو وافقت على إجراء بالمثل.

وأضاف “صرب كوسوفو وغيرهم من المواطنين سيتمكنون من السفر بحرية بين كوسوفو وصربيا باستخدام بطاقات الهوية الخاصة بهم. وقد تلقى الاتحاد الأوروبي للتو ضمانات من رئيس الوزراء (ألبين) كورتي بهذا الصدد”.

ونشأ النزاع بعد إعلان كوسوفو، التي يغلب على سكانها الألبان، استقلالها عن صربيا في عام 2008، وهو أمر رفضت بلجراد الاعتراف به.

وتتصاعد التوترات بين الصرب والحكومة التي يقودها الألبان في كوسوفو، جنوب شرقي أوروبا.

أرادت حكومة كوسوفو أن تجعل سكان المناطق ذات الأغلبية الصربية يستبدلون لوحات أرقام سياراتهم الصادرة من صربيا بأخرى صادرة من كوسوفو.

ولن يستخدم حوالي 50 ألف شخص في هذه المناطق لوحات أرقام كوسوفو لأنهم يرفضون الاعتراف باستقلال كوسوفو.

ويوم الأحد الماضي، أغلق الصرب في المنطقة الشمالية من كوسوفو، المتاخمة لصربيا، الطرق، وأشارت تقارير إلى أن بعض الرجال أطلقوا أعيرة نارية احتجاجا على تلك الخطوة.

    المصدر :
  • رويترز