استمع لاذاعتنا

الانتقالي السوداني: تسليم 7 أطلقوا النار في الأبيض للنيابة

أعلن المجلس الانتقالي العسكري في السودان فصل 7 من القوى التي أطلقت الرصاص في الأبيض وتسليمهم للنيابة السودانية.

وأشار المجلس إلى أن التلاميذ في الأبيض أجبروا على التظاهر بتحريض من تجمع المهنيين السودانيين.

وأكد المجلس التعرف على المحرضين في الأبيض، مشدداً على عزمه ملاحقتهم قانونياً.

وأكّد طبيب في المستشفى الذي استقبل ضحايا إطلاق النار على مسيرة طالبية في وسط السودان، الأربعاء، أن حصيلة القتلى الستة تشمل أربعة طلاب مدارس فقط وليس خمسة، كما سبق أن أعلنت منظمة منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) وقادة الاحتجاج.

وقتل، الاثنين، ستة أشخاص وأصيب أكثر من 60 آخرين بالرصاص أثناء تظاهرة رفضا لتزايد شح الخبز والوقود في مدينة الأبيض الواقعة على بعد 350 كلم جنوب غربي الخرطوم.

وأعلنت يونيسف، الثلاثاء، أن الطلاب الذين قتلوا تراوحت أعمارهم بين 15 و17 عاماً. كما أكّد تجمع المهنيين الذي أطلق الاحتجاجات أنّ خمسة من الضحايا طلاب مدارس ثانوية.

لكنّ الطبيب عامر آدم في مستشفى الأبيض الرئيسي أكّد، الأربعاء، أنّ “ضحايا إطلاق النار هم أربعة طلاب مدارس أعمارهم بين 15 و17 عاما وطالب في كلية الصيدلة عمره 23 عاما ورجل عمره 55 عاما”.

وأوضح الطبيب أنّ “الارتباك سبّبه أن الطالب الخامس وصل الى المستشفى مرتديا زيا مدرسيا رغم انه يبلغ أكثر من 18 عاما”.

وتحدث صحافي مع ذوي قتيلين من الضحايا الست، وقد أكّدوا أن أعمارهما 23 و55 عاما.

وأثار مقتل الطلاب في الأبيض تنديدا دوليا، مع مطالبة اليونيسف بفتح تحقيق في المسألة. وفي الخرطوم، خرج مئات الطلاب في مسيرات، الثلاثاء، تنديدا بمقتل زملائهم.

 

المصدر: دبي – قناة العربية، فرانس برس