الأحد 3 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 27 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

البابا فرنسيس يشيد بالنضال "المستمر" من أجل حقوق المرأة

قال البابا فرنسيس، الأحد، إن الكفاح من أجل حقوق المرأة “نضال مستمر” وأدان الأفكار التي تروج لتفوق الذكور ووصفها بأنها قاتلة للإنسانية، كما ندد بختان الإناث باعتبارها جريمة يجب وضع حد لها.

وفي حديثه إلى الصحفيين على متن الطائرة البابوية في رحلة العودة من البحرين بعد زيارة استغرقت أربعة أيام، أشاد بابا الفاتيكان بالنساء اللواتي عينهن في وظائف إدارية في الفاتيكان، قائلاً إنهن ساهمن في تحسين سير العمل.

ولم يأت البابا فرنسيس على ذكر الحملات التي تنادي بالسماح للنساء بتحقيق أكثر من ذلك عبر تقلد مناصب دينية، لكنه قال في الماضي إن مسألة تعيين النساء قساوسة قضية مغلقة، في تأييد لمواقف أسلافه.

وكان فرنسيس يرد على سؤال حول احتجاجات النساء في إيران لكنه تحول إلى موضوع حقوق المرأة بشكل عام.

وقال “علينا أن نقول الحقيقة. الكفاح من أجل حقوق المرأة هو نضال مستمر” مشيرا إلى المكاسب التي حققتها النساء في سعيهن على مدى التاريخ للحصول على حقوقهن، مثل الحق في التصويت.

وأضاف “علينا أن نواصل النضال في هذا الاتجاه لأن المرأة هي هدية إلهية. لم يخلق الله رجلا ثم أعطاه كلبا صغيرا ليلعب معه. لقد خلق الاثنين متساويين، الرجل والمرأة”.

ومضى قائلا “المجتمع غير القادر على (السماح للمرأة بأدوار أكبر) لا يتقدم”.

وندد فرنسيس بالتعصب الذكوري وأقر بأن مناطق كثيرة حول العالم ما زالت تعاني منه، بما في ذلك موطنه الأرجنتين. وقال “هذه الشوفينية تقتل الإنسانية”.

كما أدان ختان الإناث باعتباره “عملا إجراميا”، مكررا نداء أطلقه في فبراير شباط في يوم الأمم المتحدة الدولي لعدم التسامح مطلقا إزاء تشويه الأعضاء التناسيلة للإناث.

ووفقا للأمم المتحدة، يتركز ختان الإناث في حوالي 30 دولة في أفريقيا والشرق الأوسط ولكن يمارسه أيضا المهاجرون في أماكن أخرى. وتقول المنظمة الدولية إن أكثر من أربعة ملايين فتاة عرضة لخطر الختان هذا العام

    المصدر :
  • رويترز