البنتاغون لا يستبعد فرض عقوبات على الهند بسبب شرائها أسلحة روسية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعرب البنتاغون عن قلقه إزاء تخطيط الهند لشراء أسلحة روسية ، بما في ذلك منظومات “إس-400″، مؤكدا أنه لا يستبعد تطبيق “قانون مكافحة أعداء اأميركا من خلال العقوبات” على نيودلهي.

وقال مساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون منطقة آسيا والمحيط الهادئ راندل شريفر ، في كلمة ألقاها في مقر “مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي” بواشنطن: “هناك انطباع بأننا بصدد حماية الهند وتجنيبها عواقب هذا القانون. لكن ذلك ليس صحيحا. فإننا سنشعر بقلق شديد إذا أقدمت الهند على شراء أنظمة ومنصات عسكرية روسية جديدة. ولا يمكنني أن أقول لكم إنهم لن يقعوا تحت العقوبات وإنه سيكون هناك استثناء.. سيتعين على الرئيس الأميركي أن يتخذ هذا القرار، إذا رأى أن الهند تشتري منظومات وقدرات جديدة من روسيا”.

كما ذكر “شريفر” أن خططا هندية لاقتناء منظومات “إس-400” تثير أكبر قلق لدى واشنطن. وقال إن الولايات المتحدة على علم بوجود علاقات متينة بين الهند وروسيا في المجال الدفاعي في الماضي، لكننا نسعى لتغيير مسار السياسة الهندية في هذا المجال لتتحول إلى التعاون مع أميركا.

وبموجب “قانون مكافحة أعداء أميركا من خلال العقوبات”، تستطيع الولايات المتحدة فرض عقوبات على دول ثالثة بسبب شرائها أسلحة روسية ، مع أن البنتاغون يمكن أن يمنح استثناءات لدول معينة.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية أعلنت سابقا أن واشنطن قد أقنعت عددا من الدول بالعدول عن عقد صفقات دفاعية مع روسيا ، تقدّر قيمتها الإجمالية بعدة مليارات من الدولارات.

 

المصدر نوفوستي

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً