استمع لاذاعتنا

البيت الأبيض: يد روسيا ملوثة بدماء المدنيين في الغوطة الشرقية

وجه البيت الأبيض أقوى اتهاماته إلى روسيا حتى الآن بتورطها في قتل مدنيين بمنطقة الغوطة الشرقية المحاصرة في سوريا ، قائلا إن طائرات الجيش الروسي نفذت ما لا يقل عن 20 مهمة قصف يومية في الغوطة الشرقية في الفترة بين 24 و28 شباط.

وقال البيت الأبيض في بيان: “الولايات المتحدة تدين الهجمات العسكرية المستمرة التي يقوم بها نظام الأسد مدعوما من روسيا وإيران ضد سكان الغوطة الشرقية”.

وأضاف: “واصلت روسيا تجاهل شروط وقف لإطلاق النار ترعاه الأمم المتحدة ، وقتل المدنيين الأبرياء بذريعة عمليات مكافحة الإرهاب”، مضيفا أن الطائرات الروسية أقلعت من قاعدة حميميم الجوية في شمال – غرب سوريا .

تجدد القصف

من جهة أخرى، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 34 مدنيا الأحد في قصف لقوات النظام السوري على الغوطة ، وذلك بالتزامن مع تقدم لقوات النظام.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة “فرانس برس”، إن “بين القتلى 26 مدنياً، ضمنهم 11 طفلاً، قتلوا في قصف صاروخي وجوي على مدينة دوما وضواحيها الشرقية”.

 

المصدر فرانس برس