الثلاثاء 7 شوال 1445 ﻫ - 16 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التشيك تسلم أمريكا متهماً في تخطيط اغتيال معارضة إيرانية

أفادت وزارة العدل التشيكية، اليوم 21 فبراير/شباط 2024، أن جمهورية التشيك سلمت رجلا يواجه اتهامات في الولايات المتحدة بالضلوع في مخطط لاغتيال معارضة بارزة للحكومة الإيرانية.

وأشارت الوزارة إلى تسليم بولاد عمروف إلى ممثلي السلطات الأمريكية في مطار فاتسلاف هافيل في براج صباح اليوم بعد استنفاد المشتبه به جميع فرص الطعن على تسليمه.

وألقي القبض على عمروف في جمهورية التشيك في يناير كانون الثاني 2023.

وذكرت الوزارة أن وزير العدل قضى في يوليو تموز من العام الماضي بتسليم عمروف، لكن الإجراء تأخر بسبب دعوى رفعها المشتبه به أمام المحكمة الدستورية التي رفضتها.

وواجه عمروف، إلى جانب رأفت أميروف وخالد مهدييف، اتهامات بالقتل مقابل الحصول على أجر وغسل الأموال بسبب دورهم في محاولة الاغتيال الفاشلة، التي دعمتها طهران، لإحدى المعارضات للحكومة الإيرانية وهي مواطنة أمريكية تعيش في بروكلين بولاية نيويورك.

ولم تذكر الولايات المتحدة اسم الشخصية المستهدفة المزعومة حينما قدمت تفاصيل التهم الموجهة للأشخاص الثلاثة في يناير كانون الثاني 2023، لكن ألقي القبض على مهدييف في عام 2022 في نيويورك لحيازته بندقية خارج منزل الصحفية مسيح علي نجاد في بروكلين.

وروجت مسيح على نجاد وهي معارضة منذ فترة طويلة للقوانين المتعلقة بالحجاب في إيران مقاطع مصورة لنساء ينتهكن تلك القوانين أمام الملايين من متابعيها على وسائل التواصل الاجتماعي.

كما اتهم مدعون أمريكيون في عام 2021 أربعة إيرانيين يُقال إنهم عملاء مخابرات لصالح طهران بالضلوع في مؤامرة لخطف صحفي وناشط مقيم في نيويورك. ورغم عدم الكشف عن هوية المستهدف في هذه المؤامرة، أكدت رويترز أنها مسيح علي نجاد.

وقال مدعون أمريكيون إن عمروف كان مقيما في جمهورية التشيك وسلوفينيا. وذكرت وزارة العدل التشيكية اليوم أنه مواطن جورجي.

    المصدر :
  • رويترز