الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التصعيد مستمر بالضفة الغربية.. اقتحامات ودعوات لمسيرات دعم لغزة

فيما لاتزال الحرب مستمرة على قطاع غزة منذ أكثر من 3 أشهر، تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاتها على مدن الضفة الغربية، حيث استشهد فلسطيني وأصيب آخرون في رام الله، كما اقتحمت قوات الاحتلال مناطق في نابلس ومخيم بلاطة، بينما دعت قوى وطنية وإسلامية بالضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة للمشاركة في مسيرات عقب صلاة الجمعة دعما لقطاع غزة.

وبحسب الجزيرة إن الشاب أسيد الريماوي البالغ من العمر 17 عاما استشهد برصاص الاحتلال في بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، بينما قال الهلال الأحمر الفلسطيني إن 6 شبان فلسطينيين أصيبوا، بينهم اثنان جروحهما خطيرة، وذلك خلال مواجهات مع قوات الاحتلال اندلعت وسط البلدة عقب اقتحام قوات الاحتلال وآلياته لها فجر اليوم.

وارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين في الضفة الغربية والقدس المحتلة منذ بداية الحرب على قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 326 شهيدا، من بينهم 7 شهداء خلال أقل من أسبوع منذ بداية العام الحالي 2024.

ولم تقتصر اعتداءات الساعات الماضية على رام الله، حيث أصيب عدد من الفلسطينيين خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مخيم بلاطة والمنطقة الشرقية من مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية.

وانسحبت قوات الاحتلال من مخيم بلاطة في وقت مبكر من صباح اليوم الجمعة 5\1\2024 بعدما داهمته من حاجز بيت فوريك العسكري في الجنوب، مصحوبة بجرافة وسط إطلاق نار واشتباكات وسماع دوي انفجارات متتالية.

وخلال الليل، واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحامها لمدن وبلدات عدة فيها، كما اقتحمت مدينة حلحول شمال الخليل ودورا، وسيّرت دوريات وآليات بالمدينة، تبعها اقتحام مدينة يطا جنوبي الخليل. كذلك داهمت قوات الاحتلال قرية عزون شرقي قلقيلية.

    المصدر :
  • الجزيرة
  • وكالات