الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التوتر بين أمريكا والصين يدفع معظم بورصات الخليج للتراجع

اختتمت معظم أسواق الأسهم في الخليج المعاملات على انخفاض الثلاثاء إذ تحرك المستثمرون لتأمين مكاسب تحققت مؤخرا مع الأخذ في الاعتبار التوتر بين الولايات المتحدة والصين، وارتد المؤشر القطري عن سلسلة مكاسب استمرت 12 يوما.

وانخفض مؤشر إم.إس.سي.آي العالمي، الذي يقيس أداء البورصات في 47 دولة، 0.5 بالمئة وسط مخاوف من أن زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان قد تلحق ضررا بالعلاقات بين الصين والولايات المتحدة.

وتراجع مؤشر البورصة السعودية 0.2 بالمئة إلى 12311 نقطة متأثرا بانخفاض سهم البنك السعودي الفرنسي 0.9 بالمئة وسهم شركة أسمنت اليمامة 1.3 بالمئة.

وقالت فرح مراد كبيرة محللي السوق في إكس.تي.بي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا إن المستثمرين في الخليج تحركوا لجني الأرباح وهم في الوقت نفسه قلقون من التوتر بين الولايات المتحدة والصين بشأن تايوان الذي قد يؤثر على الظروف الاقتصادية بشكل أكبر.

وتراجع مؤشر بورصة دبي 0.9 بالمئة إلى 3348 نقطة مع هبوط سهم بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر بنوك الإمارات، 1.1 بالمئة وانخفاض سهم بنك دبي الإسلامي 0.8 بالمئة.

من ناحية أخرى، فرضت الولايات المتحدة أمس الاثنين عقوبات على شركات صينية وشركات أخرى قالت إنها ساعدت في بيع منتجات نفطية وبتروكيماوية إيرانية بعشرات الملايين من الدولارات إلى شرق آسيا بينما تسعى لزيادة الضغط على طهران لكبح برنامجها النووي.

وفرضت وزارتا الخزانة والخارجية الأمريكيتان عقوبات على ست شركات، أربع منها في هونج كونج، وواحدة في سنغافورة، وأخرى في دولة الإمارات في إطار إجراءات أُعلن عنها في بيانات منفصلة.

وفي قطر، تراجع مؤشر البورصة 1.2 بالمئة إلى 13302 نقطة لينهي 12 جلسة متتالية من المكاسب متأثرا بانخفاض 2.6 بالمئة في سهم مصرف قطر الإسلامي.

وارتفع المؤشر الرئيسي للأسهم في أبوظبي 1.2 بالمئة إلى 9895 نقطة مقتربا من أعلى مستوى له في شهر بدعم من زيادة 1.3 بالمئة في سهم بنك أبوظبي الأول.

وخارج منطقة الخليج، صعد مؤشر البورصة المصرية 0.2 بالمئة إلى 9442 مدعوما بقفزة 4.5 بالمئة في سهم شركة مصر لإنتاج الأسمدة (موبكو).

    المصدر :
  • رويترز