الثقوب الأرضية تثير الرعب في تركيا والسلطات تغلق بعض المناطق

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

في ظاهرة مقلقة أثارت انتباه الحكومة ورعب السكان، لا تزال الثقوب الأرضية العملاقة تظهر وسط تركيا، مما أجبر السلطات على إغلاق بعض المناطق والحقول الزراعية خشية الفجوات التي يمكنها أن تبتلع بيوتا بمن فيها.

وفي وقت سابق من شهر فبراير الجاري، ظهرت 3 ثقوب أرضية عملاقة جديدة على الأقل في مدينة قونيا الواقعة وسط جنوب إقليم الأناضول، مما عزز مخاوف السكان المحليين، بحسب ما نشرت صحيفة “حرييت”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر محلية، قولها إن “موجة جديدة” من الفجوات اجتاحت المنطقة مؤخرا، بعرض يصل إلى 4 أمتار وعمق نحو 20 مترا.

وتنتشر هذه الثقوب في حقول زراعية أو بجوار طرق برية، مما يثير مخاوف المسافرين من سقوط سياراتهم بها.

واضطرت السطات المحلية إلى تطويق وإغلاق مناطق ظهرت بها الثقوب الجديدة، فيما قال بعض السكان إنهم اعتادوا على حدوث مثل هذه “الانزلاقات الأرضية” بسبب انحسار المياه تحت الأرض.

ونقلت مصادر إعلامية محلية عن أحد السكان قوله: “نشعر بالخوف. نصلي وندعو الله أن يساعدنا”.

وتحدثت المصادر ذاتها إلى رئيس غرفة المهندسين الجيولوجيين في محافظة قونيا، فتح الله أريك، الذي فسر الظاهرة بقوله إن المنطقة شهدت معدلات قليلة من الأمطار هذا العام.

ويعلق أريك قائلا: “هذه المنطقة أيضا تزرع فيها محاصيل الذرة والبرسيم التي تحتاج كميات كبيرة من المياه، ولذلك نتخوف من أن يتوسع زحف هذه الثقوب نحو المزيد من المدن والحقول الزراعية”.

وبحسب ما أظهرته تضاريس المنطقة، فإن استمرار ظهور الثقوب يضر الطبقة العليا من التربة الزراعية، حيث يؤدي إلى تفككها.

ومن خلال إطلاع راديو صوت بيروت إنترناشونال على بعض المواقع التركية يتبين بأنه هذه ليست المرة الأولى التي تحدث فيها مثل هذه الظاهرة الغريبة.

وكانت حوادث أخرى مشابهة قد وقعت في العامين الماضيين.

المصدر: سكاي نيوز \ راديو صوت بيروت إنترناشونال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More