الجبير: سنستمر في حربنا ضد الإرهاب وضد الدول الراعية له

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال عادل الجبير، وزير الدولة للشؤون الخارجية بالسعودية، إن حكومة بلاده ستستمر في حربها ضد الإرهاب وضد الدول الراعية له، وتتعهد بدعم كافة الجهود الدولية والإقليمية في القضاء على التنظيمات الإرهابية وعلى أنشطة الدول المزعزعة للاستقرار في المنطقة.

جاء ذلك في كلمته، الأربعاء، أمام الاجتماع الوزاري للدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، حيث ترأس وفد المملكة في الاجتماع، ووفد المملكة المشارك في الاجتماع الوزاري للمجموعة المصغرة حول سوريا، وذلك في العاصمة الأميركية واشنطن.

وقال الجبير: “يسرني في البداية أن أتـقدم بجزيل الشكر لوزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية لدعوته لعقد هذا الاجتماع، وأود أن أتقدم لكم بالتهنئة على الانتصار الذي تحقق على تنظيم داعش الإرهابي وتحقيق التحالف لأهدافه”.

وأضاف الجبير: “إن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش تأسس في العام 2014 وتكون من 12 دولة، وكانت بلادي من الدول المؤسسة له ومن أوائل الدول التي شاركت بفعالية في العمليات العسكرية ضد التنظيم، ونحن اليوم نجتمع وقد بلغ عدد الدول المشاركة في التحالف 79 دولة”.

وأكد الجبير التزام المملكة الثابت والمستمر بأهداف التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش” بما يحقق التعاون والتنسيق بين كافة الدول الأعضاء لمكافحة الإرهاب والتطرف، قائلاً: “ستستمر حكومة بلادي في حربها ضد الإرهاب وضد الدول الراعية له، وتتعهد بدعم كافة الجهود الدولية والإقليمية في القضاء على التنظيمات الإرهابية وعلى أنشطة الدول المزعزعة للاستقرار في المنطقة”.

وأضاف وزير الدولة للشؤون الخارجية بالسعودية: “نؤمن بأن حربنا ضد الإرهاب يجب أن تشمل محاربة تمويله والخطابات التي تبرر العنف والإرهاب، ولأجل ذلك أنشأت بلادي مركزاً يعنى بمحاربة الإرهاب والتطرف ومصادر تمويلها، كما نؤكد على أهمية استمرار هذا التحالف حتى نتمكن جميعاً من ضمان هزيمة فعالة ودائمة لتنظيم “داعش” الإرهابي وكافة التنظيمات الإرهابية، وعدم عودتها للظهور مرة أخرى في كافة أنحاء العالم”.

يُذكر أن أعمال الاجتماع انطلقت بمشاركة واسعة من الدول والمنظمات الدولية المساندة للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، ويُعقد الاجتماع ضمن الجهود الدولية المستمرة والتنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب ومتابعة الاستراتيجية التي رسمها التحالف لمحاربة التنظيم الإرهابي.

يأتي ذلك فيما التقى الجبير على هامش الاجتماع الوزاري للدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش “كلاً من وزير خارجية بولندا ياتسيك تشابوتوفيتش، ووزيرة خارجية السويد مارجو إليزابيث والستروم، ووزير خارجية فرنسا جون ايف لودريان، ووزير خارجية ألمانيا هايكو ماس، ووزير خارجية هولندا ستيف بلوك، ووزير خارجية الدنمارك آندرس سامويلسن، ووزير خارجية أوكرانيا بافلو كليمكين، ووزير خارجية فنلندا تيمو سويني، ووزير خارجية أيرلندا سايمون كوفيني، ووزير خارجية العراق محمد الحكيم.

وجرى خلال اللقاءات مناقشة الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز التعاون وتطوير العلاقات الثنائية، بما يسهم في تحقيق المصالح المشتركة بين المملكة العربية السعودية وتلك الدول، بالإضافة إلى بحث الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع.

المصدر العربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً