استمع لاذاعتنا

الجيش الإسرائيلي ينفي أي علاقة لتنظيم الدولة الإسلامية بهجوم القدس

نفى الجيش الإسرائيلي أي علاقة لتنظيم الدولة الإسلامية بالهجوم الذي نفذه فلسطينيون مساء أمس في مدينة القدس الشرقية، ما أدى إلى مقتل شرطية إسرائيلية وإصابة عدد آخر من الإسرائيليين قبل مقتل 3 فلسطينيين.

وقال في تصريح مكتوب أرسل نسخة منه للأناضول “بحسب تقديرنا فإن الحديث يدور عن خلية محلية”.

وأضاف “ليست هناك مؤشرات عن توجيه العملية من قبل تنظيم معين أو علاقة بتنظيم معين”.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” أعلن مسؤليته عن العملية قبل أن تؤكد “حماس” والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيانين منفصلين، أن الفلسطينيين الثلاثة هم من نشطاء الحركتين ولا علاقة لهم بتنظيم “داعش”.

وينحدر الفلسطينيون الثلاثة من بلدة دير أبو مشعل، قضاء رام الله وسط الضفة الغربية.

وأشار الجيش الإسرائيلي في تصريح مكتوب آخر، أرسل نسخة منه للأناضول إلى أنه أجرى في الساعات الماضية عمليات مسح هندسي لمنازل المهاجمين تمهيدا لهدمها.

كما ذكر أنه “فرض طوقا على البلدة ونفذ عمليات بحث واسعة فيها عن أسلحة واعتقل شخصا واحدا وصادر 22 سيارة من السكان”.