الجيش اليمني يسيطر ناريا على معسكر استراتيجي للحوثيين

أعلن #الجيش_اليمني، الثلاثاء، تحقيق انتصارات كبيرة خلال الساعات الماضية، بإسناد من #طيران_التحالف_العربي، في مديرية برط العنان بمحافظة #الجوف شمال شرقي البلاد.

وقال أركان حرب المنطقة العسكرية السادسة في الجيش اليمني، إن القوات تمكنت من تحرير مساحات واسعة في مديرية برط العنان تقدر بحوالي 15 كيلومترا وصولاً إلى منطقة بروم جنوب معسكر “طيبة الاسم” الاستراتيجي، شمال غربي الجوف.

وأوضح العميد منصور ثوابه، أن قوات الجيش أصبحت تحاصر معسكر “طيبة الاسم” من كل الاتجاهات وبات تحت السيطرة النارية.

وأشار، إلى أن الميليشيات تستخدم هذا المعسكر كنقطة تجمع لمقاتليها وحشد التعزيزات إليه من صعدة وغيرها من المناطق، إذا إنه يفصل بين محافظتي صعدة (معقل الحوثيين) والجوف.

وأكد ثوابه، أن العملية العسكرية التي انطلقت، الأحد، مستمرة حتى تحرير معسكر “طيبة الاسم” التابع للميليشيات وقطع خطوط إمداداتها في منطقة الظهرة ووادي القعيف.

ولفت إلى أن الانتصارات التي حققتها قوات الجيش، جاءت بمساندة مباشرة ومكثّفة لطيران التحالف العربي بنوعيه (الحربي والطائرات العمودية “الأباتشي”)، وأفاد أن مقاتلات التحالف العربي استهدفت تعزيزات وتجمعات للميليشيات الانقلابية في مواقع متفرقة بالجوف، وكبدتها خسائر فادحة في الأرواح والمعدات، بحسب تصريح نشره المركز الإعلامي للجيش اليمني.

وأشار أركان حرب المنطقة العسكرية السادسة، إلى أن قوات الجيش استعادت خلال المعارك الأخيرة كميات من الأسلحة الثقيلة والخفيفة بينها دبابة M55، إضافة إلى كميات كبيرة من الذخائر المتنوعة خلفتها الميليشيات قبل أن تلوذ بالفرار.

يذكر أن الجيش اليمني، يفرض سيطرته حاليا على أكثر من 85 بالمئة من المساحة الإجمالية لمحافظة الجوف، ويسعى إلى استكمال تحرير المحافظة لفتح جبهة جديدة باتجاه معقل الحوثيين الرئيس في محافظة صعدة من مديرية برط العنان المحاذية لها، والتقدم شمالا باتجاه عمران البوابة الشمالية للعاصمة صنعاء.

 

المصدر

اليمن – إسلام سيف
شاهد أيضاً