الخميس 7 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 1 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الدولار يتجه لأكبر خسارة في يومين متتاليين منذ 14 عاماً

يتجه الدولار لتسجيل أكبر انخفاض في يومين متتاليين منذ ما يقرب من 14 عاما (الجمعة 11-11-2022) مع اقبال المستثمرين على الأصول عالية المخاطر بعدما ساعدت قراءة أقل للتضخم الأمريكي على تهدئة توقعات بأن يواصل مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) رفع أسعار الفائدة بذات الوتيرة السريعة.

وأظهرت البيانات أمس الخميس أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 7.7 بالمئة على أساس سنوي في أكتوبر تشرين الأول، مسجلا أقل زيادة منذ يناير كانون الثاني والتي جاءت دون توقعات بارتفاعه ثمانية بالمئة.

وسجل الدولار أكبر تراجع منذ أواخر 2015 أمس الخميس مع هبوط عائدات سندات الخزانة الأمريكية بينما قفزت عملات أخرى خاصة الين والجنيه الإسترليني.

وحصلت شهية المستثمرين للمخاطرة على دعم إضافي من تخفيف السلطات الصحية الصينية بعض القيود الصارمة المتعلقة بفيروس كوفيد-19 بما في ذلك تقليل فترات الحجر الصحي للمخالطين والوافدين من الخارج.

وتراجع مؤشر الدولار نحو واحد بالمئة بعد أن خسر أكثر من ثلاثة بالمئة على مدي اليومين الماضيين في أكبر تراجع في يومين منذ مارس آذار 2009.

وارتفع الدولار 12 بالمئة هذا العام مقابل سلة من العملات الرئيسية المنافسة في ظل عزم المركزي الأمريكي على السيطرة على التضخم وإعادته قرب نسبة الاثنين بالمئة المستهدفة، بعد أن كاد أن يتجاوز العشرة بالمئة في وقت سابق من العام.

وتراجعت العملة الأمريكية في أحدث تداولات بنسبة واحد بالمئة أمام نظيرتها اليابانية مسجلة 139.54 ين. وصعد الدولار 22 بالمئة أمام الين هذا العام في أكبر قفزة منذ عام 1979 الذي شهد ارتفاعا بنسبة 24 بالمئة.

كما قفز اليوان مع تفاؤل المستثمرين بالتخفيف الطفيف في قيود كوفيد رغم ارتفاع حاد في عدد حالات الإصابة في أنحاء البلاد.

وصعد اليوان في التعاملات الخارجية بما يصل إلى 1.3 بالمئة مسجلا أعلى مستوى له في أكثر من شهر أمام الدولار عند 7.0592 يوان للدولار.

وعوض الإسترليني الخسائر التي مُني بها خلال الليل أمام الدولار واليورو بعد أن أظهرت بيانات بريطانية أن الاقتصاد لم ينكمش بالقدر المتوقع في الأشهر الثلاثة حتى سبتمبر أيلول على الرغم من أنه سيدخل على الأرجح فيما يعتقد أن يكون ركودا ممتدا.

وارتفع الإسترليني 0.4 بالمئة أمام الدولار مسجلا 1.1756 دولار بعد يوم من أكبر زيادة يومية منذ 2017، بينما تراجع أمام اليورو 0.4 بالمئة إلى 87.47 بنس.

وواصل اليورو مكاسب الجلسة الماضية التي بلغت اثنين بالمئة مرتفعا 0.8 بالمئة إلى 1.0296 دولار وجرى تداوله قرب أعلى مستوى منذ أغسطس آب.

وتراجعت عملة بتكوين 1.3 بالمئة إلى 17348 دولارا بعد أن هوت هذا الأسبوع لما دون 16 ألف دولار للمرة الأولى منذ أواخر 2020.

    المصدر :
  • رويترز