الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الدولار يرتفع بعد بيانات أمريكية متفائلة

ارتفع الدولار مقابل الجنيه الإسترليني والين، الاثنين، بعد أن أظهرت بيانات انتعاش قطاع الخدمات في الولايات المتحدة على غير المتوقع في نوفمبر تشرين الثاني، مما أثار تكهنات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي قد لا يتمكن من إبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة قريبا.

وقال معهد إدارة التوريد إن مؤشر مديري المشتريات في القطاع غير الصناعي ارتفع إلى 56.5 الشهر الماضي من 54.4 في أكتوبر تشرين الأول، مما يشير إلى أن قطاع الخدمات، الذي يمثل أكثر من ثلثي النشاط الاقتصادي الأمريكي، ظل مرنا في مواجهة ارتفاع أسعار الفائدة. وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاض المؤشر إلى 53.1.

جاء الاستطلاع في أعقاب بيانات صدرت يوم الجمعة وأظهرت نموا أقوى من المتوقع للوظائف والأجور في الولايات المتحدة في نوفمبر تشرين الثاني. كما تسارع إنفاق المستهلكين في أكتوبر تشرين الأول.

وقال جو مانيمبو كبير محللي السوق في كونفيرا “السوق تخمن فقط إلى أي مدى يتعين أن يشدد مجلس الاحتياطي الاتحادي سياسته النقدية لكبح التضخم”.

وارتفع الدولار 1.35 بالمئة مقابل الين إلى 136.15 ين، لينتعش من أدنى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف والذي سجله يوم الجمعة عند 133.62 ين.

وانخفض الجنيه الإسترليني 0.63 بالمئة إلى 1.2215 دولار الساعة 1345 بتوقيت جرينتش، وكان قد بلغ أعلى مستوى له في أكثر من خمسة أشهر عند 1.2345 دولار في التعاملات الآسيوية اليوم الاثنين.

كما هبط اليورو 0.02 بالمئة إلى 1.0538 دولار، إذ لم يبتعد كثيرا عن المستوى الذي سجله في ساعات التداول الآسيوية عند 1.0585 دولار، وهو أعلى مستوى له منذ 28 يونيو حزيران.

وتراجع الدولار 0.12 بالمئة مقابل الفرنك السويسري إلى 0.9346، وهو أعلى بقليل من أدنى سعر في ثمانية أشهر الذي سجله يوم الجمعة عند 0.9326.

وانخفض مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ستة عملات رئيسية 1.4 بالمئة الأسبوع الماضي، وخمسة بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني، وهو أسوأ شهر له منذ عام 2010.

    المصدر :
  • رويترز