الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الرئاسة الاوكرانية ترد على لافروف: الحرب مستمرة وسط تلاعبكم بالحقائق

منذ إندلاع الحرب الروسية الاوكرانية والى هذه اللحظة تحاول روسيا وضع نفسها في موقع المتضرر من خلال تصريحاتها، وفي المقابل كان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف قد اتهم كييف بفرض شروط تعجيزية لوقف الحرب وعرقلة السلام، لترد الرئاسة الأوكرانية، مؤكدة أن روسيا “هي التي غزت أوكرانيا”.

وقال مستشار مكتب الرئاسة، ميخائيل بودولياك في تغريدة على تويتر الثلاثاء: إن موسكو تقصف المدن، وترتكب الإبادات الجماعية وتدمر البنية التحتية للطاقة”.

كما تساءل كيف تتهم بلاده إذا بإطالة أمد الصراع أمام كل تلك التصرفات الروسية.

إلى ذلك، شدد على أن “الحرب لا تزال مستمرة لعدم رغبة روسيا في التوقف القتل وسط تلاعب لافروف بالحقائق.

وكان لافروف اعتبر بوقت سابق اليوم، خلال مؤتمر صحافي، على هامش قمة مجموعة العشرين، أن شروط أوكرانيا لإعادة إطلاق المفاوضات مع بلاده “غير واقعية” وقال “جميع المشاكل ترتبط بالجانب الأوكراني الذي يرفض بشكل قاطع المفاوضات ويطرح شروطاً من الواضح أنها غير واقعية”.

كما اتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بالتبعية للغرب، الذي أمره بعدم إجراء محادثات سلام.

إلى ذلك، رأى أن “بلدان العالم الثالث تدرك جيدًا أن هذه العملية تعرقلها كييف التي تحظر، بما في ذلك من خلال القوانين بمراسيم يصدرها زيلينسكي، المفاوضات مع روسيا الاتحادية”. وقال “نريد أن نرى أدلة ملموسة على أن الغرب مهتم بجدية بضبط زيلينسكي وبأن يشرح له أن هذا لا يمكن أن يستمر، وأن هذا ليس في مصلحة الشعب الأوكراني”.

يذكر أن عدة جولات من المفاوضات كانت أطلقت سابقا بين الطرفين في الأشهر الأولى بعد انطلاق العملية العسكرية في 24 فبراير، إلا أنها لم تفض إلا إلى تبادل محدود للسجناء، وإجلاء المدنيين، دون التوصل إلى أي حلول تنهي النزاع الذي دخل شهره التاسع.

    المصدر :
  • العربية