الأثنين 19 ذو القعدة 1445 ﻫ - 27 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الرئيس البلغاري يشكل حكومة انتقالية ويدعو لانتخابات مبكرة

قال مكتب الرئيس البلغاري رومين راديف في بيان إن الرئيس عين حكومة مؤقتة اليوم الثلاثاء بقيادة ديميتار جلافتشيف وحدد التاسع من يونيو حزيران موعدا لإجراء انتخابات مبكرة.

وذكر البيان أن الانتخابات البرلمانية ستتزامن مع انتخاب ممثلي بلغاريا في البرلمان الأوروبي.

وقال جلافتشيف خلال مراسم تسلم الحكومة “يجب أن نكون ضامنين للاستقرار، ولا يمكن أن نسمح لبلادنا بالدخول في أزمة دستورية، (و)… أن نكون رهينة لطموحات ورغبات الأحزاب”.

وكان جلافتشيف (60 عاما) يشغل في السابق منصب رئيس مكتب التدقيق الوطني البلغاري.

وتعاني بلغاريا، أفقر أعضاء الاتحاد الأوروبي وواحدة من أكثر دوله تفشيا للفساد، من غياب الاستقرار السياسي منذ احتجاجات مناهضة للفساد في عام 2020.

وحتى الانتخابات التي أجريت في أبريل نيسان 2023، كانت تحكمها حكومات تصريف أعمال متعاقبة عينها راديف في ظل غياب ائتلاف منتخب مستقر.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، فشلت وزيرة الخارجية ماريا جابرييل في تشكيل حكومة بعد استقالة رئيس الوزراء نيكولاي دينكوف المنتمي لحزب (نواصل التغيير) في الخامس من مارس آذار.

وتنحى دينكوف للسماح لحزب (مواطنون من أجل التنمية الأوروبية في بلغاريا) بقيادة الحكومة لمدة تسعة أشهر بموجب اتفاق أبرم بعد انتخابات العام الماضي. كما رفض دعوة راديف لمحاولة تشكيل الحكومة.

وفي الانتخابات التي جرت في أبريل نيسان الماضي، تصدر حزب (مواطنون من أجل التنمية الأوروبية في بلغاريا) النتائج بعد حصوله على 69 مقعدا في البرلمان المؤلف من 240 مقعدا. وحصلت الكتلة التي يقودها حزب نواصل التغيير على 64 مقعدا. وبموجب الدستور، لا يتعين حل البرلمان البلغاري قبل إجراء انتخابات مبكرة.

    المصدر :
  • رويترز