السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

السجن مدى الحياة لمتهمين قطعا رأس زميلهما في إيطاليا.. إليكم التفاصيل

أصدرت الشرطة الإيطالية حكم السجن مدى الحياة على متهمين في قضية مروعة تتعلق بقطع رأس وأطراف زميلهما المصري، محمود سيد محمد عبدالله، البالغ من العمر 18 عامًا.

حادثة القتل وقعت في مدينة سيستري بونينتي، وكشفت تحقيقات المحكمة تفاصيل صادمة حول خلفيات الجريمة ودوافعها.

في جلسة المحاكمة، تم توجيه اتهامات إلى أحمد جمال كامل عبد الوهاب (26 عامًا) ومحمد علي عبد الغني (27 عامًا)، بتهمة قتل محمود سيد عبدالله بسبب خلافات عملية. وفقًا للتحقيقات، قام الجانيان بشراء ساطور للقتل وحقيبة كبيرة لنقل الجثة، ثم شوها الجثمان لإخفاء هويته، قبل أن يلقياه في البحر.

محمد علي عبد الغني أوضح أنه حاول التدخل لمنع العنف، ولكن عبد الوهاب طعن المجني عليه عدة مرات. وبعد الجريمة، هدد عبد الوهاب عائلة عبدالله بالقتل لمنع تسريب المعلومات.

القضية استدعت اهتمامًا عالميًا نظرًا لوحشية الجريمة وتفاصيلها الصادمة. من المقرر عقد جلسة استماع إضافية في 30 مايو لبحث التطورات. تعكس هذه القضية التحديات التي تواجه المهاجرين والعمال في بعض البلدان، وتسلط الضوء على أهمية تحقيق العدالة والحماية للجميع في المجتمعات المتعددة الثقافات.

    المصدر :
  • سكاي نيوز