الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

السفير الأميركي يغادر موسكو بعد انتهاء فترة عمله

غادر السفير الأميركي لدى روسيا جون سوليفان، الأحد، موسكو بعد انتهاء فترة عمله، حسبما أعلنت السفارة الأميركية في بيان.

وقالت السفارة “اختتم السفير في روسيا الاتحادية جون ج. سوليفان مهمّته مبعوثا للولايات المتحدة وغادر موسكو اليوم”.

وكان سوليفان عُيّن سفيرًا في موسكو في ديسمبر 2019.

وأضافت: “بعد مغادرته، سيضع حدًا لمسيرته المهنية في الخدمة العامة، التي استمرّت أربعة عقود وفي عهد خمسة رؤساء أميركيين”.

وكان سوليفان (62 عامًا) المتحدّر من بوسطن في ولاية ماساتشوستس، مساعدًا لوزير الخارجية خلال عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، وشغل مناصب مهمّة في وزارات العدل والدفاع والتجارة في الولايات المتحدة.

وستتولى إليزابيث رود، وهي نائبة رئيس البعثة الدبلوماسية الأميركية في موسكو، منصب القائم بالأعمال حتى وصول من يخلف سوليفان، حسبما أشارت السفارة التي لم تقدّم أي تفاصيل إضافية.

وتأتي مغادرة سوليفان في وقت تشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا أسوأ أزماتها منذ نهاية الحرب الباردة.

ومنذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، فرضت الولايات المتحدة حزمات من العقوبات الاقتصادية على موسكو وقدّمت في المقابل دعمًا عسكريًا لكييف.

وكانت السفارة الأميركية في موسكو في الأسابيع الأخيرة في الواجهة في سياق محاولة الإفراج عن مواطنين أميركيين معتقلين في روسيا، منهم لاعبة كرة السلة بريتني غراينر، التي حُكم عليها الشهر الماضي بالسجن تسع سنوات بتهمة “تهريب المخدّرات”.

    المصدر :
  • الحرة