الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

السلاح النووي يتصدر محادثات مدير المخابرات الأمريكية ونظيره الروسي

قال مسؤول في البيت الأبيض، الاثنين، إن وليام بيرنز مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي.آي.إيه) موجود في أنقرة لنقل رسالة إلى نظيره في المخابرات الروسية بشأن عواقب استخدام روسيا للأسلحة النووية.

وأفاد المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، بأن بيرنز “لا يجري مفاوضات من أي نوع. إنه لا يبحث تسوية للحرب في أوكرانيا”، مضيفا أنه سيثير أيضا قضايا الأمريكيين المحتجزين في روسيا.

وأوردت صحيفة كوميرسانت الروسية نبأ الاتصال الأمريكي الروسي في تركيا لأول مرة. ونقلت عن مصدر لم تسمه قوله إن سيرجي ناريشكين، رئيس جهاز المخابرات الخارجية الروسية، سيحضر المحادثات.

وتراجعت العلاقات بين واشنطن وموسكو إلى أسوأ حالاتها في عقود منذ أن غزت روسيا أوكرانيا في فبراير شباط. وأثارت تهديدات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستخدام أسلحة نووية في حرب أوكرانيا مخاوف بشأن التصعيد.

وقال مسؤول البيت الأبيض “كنا منفتحين للغاية بشأن حقيقة أن لدينا قنوات للتواصل مع روسيا بخصوص إدارة المخاطر، لا سيما المخاطر النووية والمخاطر على الاستقرار الاستراتيجي”، مضيفا أنه تم إطلاع أوكرانيا على الرحلة مسبقا.

ووردت أنباء الشهر الحالي عن انخراط مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان في محادثات سرية مع مسؤولين روس كبار بهدف تقليل مخاطر اندلاع حرب أوسع على أوكرانيا.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أيضا أن من المتوقع أن يجتمع الجانبان قريبا ويناقشان استئناف عمليات التفتيش بموجب معاهدة ستارت الجديدة لخفض الأسلحة النووية التي توقفت منذ ما قبل الغزو الروسي.

    المصدر :
  • رويترز