الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

السمنة.. خطر يهدد الجيش البريطاني

يعاني نحو 25 في المئة من الجنود البريطانيين من الزيادة المفرطة في الوزن خلال السنوات الخمس الماضية، وفق ما كشفت صحيفة “ديلي ميل”.

وكشفت الصحيفة البريطانية أن واحدا من كل 4 جنود بريطانيين يعاني من زيادة الوزن أو السمنة المفرطة.

وتم تصنيف نحو 40 ألف من أفراد الجيش البالغ عددهم 145000، على أنهم مصابون بزيادة الوزن أو السمنة خلال السنوات الخمس الماضية.

وذكرت أن 5200 جندي بريطاني يعانون من السمنة أو زيادة الوزن تم تسريحهم لأسباب طبية منذ عام 2010.

ونقلت عن إحصائيات لوزارة الدفاع البريطانية، أن أكثر من 1100 جندي أصيبوا بمرض السكري من النوع الثاني، المرتبط بالسمنة، وأن 1113 جنديا يعانون من ارتفاع ضغط الدم، بينما يعاني ما يزيد على 100 جندي من أمراض القلب.

ولمواجهة هذه المشكلة، وصف الأطباء حبوب الحمية لما يزيد على 850 جنديا منذ عام 2014، في حين خضع أكثر من 60 جنديا لجراحات شفط الدهون.

ونقلت الصحيفة عن قائد الجيش السابق، اللورد ريتشارد دانات، أنه من الضروري مراقبة الجنود الشباب الذين يعانون من السمنة بحذر شديد، مطالبا بتسريحهم وإذا لم يكن من الممكن التحكم في وزنهم.

جاء الكشف عن هذه الأزمة بعد تحذيرات من قبل مسؤول التدريب البدني بالجيش البريطاني.

يذكر أن الجيش البريطاني يستخدم مقياس تكوين الجسم (BCM)، والذي يتكون من قياس مؤشر كتلة الجسم (BMI) وقياس الخصر في تقييمات المخاطر الخاصة بهم.