السودان.. استئناف وشيك للحوار بين الأطراف

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بدأت بوادر حسن النوايا تتجلى في السودان منذ إعلان الوسيط الإثيوبي، مساء الثلاثاء، تعليق العصيان المدني من قبل قوى الحرية والتغيير، واستئناف الحوار مجدداً بين قوى الاحتجاج المعارضة والمجلس العسكري الانتقالي.

وفي خطوة أولى لحسن النوايا تلك، أفاد مراسلنا، فجر الأربعاء، بإطلاق سراح محمد عصمت، القيادي في قوى الحرية والتغيير.

وكان حمود درير ، المبعوث الإثيوبي، الذي يتولى وساطة منذ زيارة قام بها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد الأسبوع الفائت، قال للصحافيين مساء الثلاثاء إن “المجلس العسكري، إبداء لحسن النية، وافق على إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين”.

كما أعلن أن الطرفين اتفقا على العودة إلى المفاوضات قريباً، مع التمسك وعدم التراجع عما اتفق عليه سابقا حول مجلس الوزراء والبرلمان، على أن يستكمل النقاش حول المجلس السيادي.

من جهتها، أعلنت قوى الحرية والتغيير وفي موقف يعكس “مهادنة” وسعياً لخفض التصعيد، تعليق العصيان المدني مؤقتاً، إفساحا للمجال أمام الوساطة الإثيوبية.

 

المصدر: – العربية.نت

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More