السيطرة على معظم الدريهمي ومقتل قيادات حوثية في صعدة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بات أغلب أرجاء مديرية الدريهمي، التي تعتبر مفتاح الحديدة، في قبضة قوات الشرعية اليمنية، التي مشّطت مناطق واسعة من المدينة بعد استسلام العشرات من “ميليشيات الحوثي”، فيما تمكن آخرون من الفرار.

ويأتي ذلك عقب تطهير المجلس المحلي والمركز الصحي ومقر الشرطة في مديرية الدريهمي من فلول الانقلابيين، بعد أيام من إحكام الحصار عليها من قبل الجيش الوطني.

من جهتها، أفادت مصادر عسكرية أن القيادي الحوثي، صلاح الخموسي، المشرف العام على جبهة ميدي حيران بحجة، قُتل برفقة عدد من الانقلابيين في المواجهات مع القوات الحكومية أثناء تحريرها لمركز المديرية، بالإضافة إلى السيطرة على الطريق الإسفلتي الرابط بين محافظات حجة وصعدة والحديدة.

وفي الجوف، شنت قوات الجيش الوطني هجومًا عنيفًا على مواقع الحوثيين، حيث تمكنت من تحرير عدد من المواقع الاستراتيجية بمديرية خب والشعف شمال المحافظة، منها جبال قشعان والجله وميفعه والمنقله ومشاقل في وادي سلبه بمديرية خب الشعف.

من ناحية أخرى، قال مصدر عسكري إن قوات الجيش حررت مواقع في جبل الغرة ومحيطه في صعدة، ومحجر باقم الشرقي، وصولًا إلى مشارف حارة الشرف، عقب معارك ضارية قتل فيها العشرات من الانقلابيين، بينهم قيادات ميدانية كبيرة.

 

المصدر العربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً