الجمعة 8 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 2 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الشرطة الألمانية تعتقل مغربيًا بشبهة "التجسس" لصالح بلاده

أوقفت السلطات الألمانية مواطنًا مغربيًا اشتبهت في تجسسه على أنصار لحراك الريف في شمال المغرب. وأكدت الشرطة أن المعتقل تقاسم معلومات مع أجهزة الاستخبارات في بلاده عن شخص واحد على الأقل.

وألقت الشرطة القبض على المتهم الذي عُرف باسم، محمد أ.، في منطقة كولونيا، وفتشت منزله، بحسب بيان صادر عن نيابة كارلسروه.

وأضاف البيان أنه “يشتبه بشدة” في عمله لصالح أجهزة الاستخبارات المغربية.

وتشتبه النيابة الألمانية في أنه قام في وقت ما بين نيسان 2021 وآذار 2022 بالتجسس مقابل المال على مقيمين في ألمانيا يدعمون ما يعرف بحراك الريف في شمال المغرب.

وتابع البيان أنه “تقاسم معلومات عن شخص واحد على الأقل”.

ومثل المتهم أمام قاض، الإثنين، وتم وضعه في الحبس الاحتياطي.

وظهر الحراك في منطقة الريف شمال المغرب عام 2016، إثر مصرع بائع السمك، محسن فكري، الذي سحقته شاحنة قمامة أثناء محاولته استعادة بضاعته بعدما صادرتها الشرطة.

وشهد الحراك احتجاجات للمطالبة بالتنمية في المنطقة المهمشة منذ فترة طويلة والتي تقطنها غالبية ناطقة بالأمازيغية.

هذا وأدّت الاحتجاجات الشعبية إلى اعتقال المئات، فيما حكم على قائد الحراك ناصر الزفزافي بالسجن 20 عاما بتهمة “المشاركة بمؤامرة تمس بأمن الدولة”.