الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الشرطة الكندية تعتقل المشتبه به الثاني في حوادث طعن جماعي

قالت الشرطة الكندية (الأربعاء 7-9-2022) إنها احتجزت المشتبه به الثاني المطلوب في سلسلة حوادث طعن في مطلع الأسبوع أسفرت عن مقتل عشرة أشخاص في منطقة للسكان الأصليين.

وألقت الشرطة القبض على مايلز ساندرسون (30 عاما) في اليوم الرابع من مطاردة مكثفة، بعد أن قالت السلطات إنه وشقيقه الأكبر مسؤولان عن عمليات الطعن. وعُثر على شقيقه داميان ميتا يوم الاثنين.

وقالت الشرطة في إخطار “لم يعد هناك خطر على السلامة العامة فيما يتعلق بهذا التحقيق”.

وكانت  روندا بلاكمور، من شرطة الخيالة الكندية الملكية في ساسكاتشوان قد أعلنت في مؤتمر صحفي، الثلاثاء، أن المشتبه به الأول داميان ساندرسون عُثر عليه ميتا وعليه آثار العديد من “الجروح الظاهرة” في منطقة جيمس سميث كري نيشن.

والهجمات من أكثر جرائم القتل دموية في التاريخ الكندي الحديث. وجاء في بيان أصدره زعماء السكان الأصليين أن الحوادث تلك ربما تكون لها صلة بالمخدرات.

وأول الضحايا الذين تم التعرف عليهم هم أم لطفلين وأرملة تبلغ من العمر 77 عاما وأحد العاملين في خدمات الطوارئ وصبي يبلغ من العمر 14 عاما.

وأصيب 18 شخصا آخرين في الهجمات، التي تعد من بين الأكثر دموية في تاريخ كندا الحديث وأحدثت صدمة في بلد غير معتاد إلى حد بعيد على أعمال العنف الجماعي. وقالت الشرطة إن بعض الضحايا استُهدفوا عن عمد على ما يبدو بينما هوجم آخرون عشوائيا.

ولم تذكر السلطات أي دوافع وراء الهجمات.

    المصدر :
  • رويترز