الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الصحافة الإيرانية تشيد بمنفّذ الهجوم على سلمان رشدي

أثنت عدة صحف إيرانية محسوبة على تيار غلاة المحافظين على الشخص الذي هاجم وأصاب بجروح خطيرة الكاتب “سلمان رشدي” الذي تلقى تهديدات بالقتل من إيران منذ عام 1989 بعد نشر روايته “آيات شيطانية”.

ولم يصدر تعليق رسمي حتى الآن في إيران على الهجوم على رشدي الذي طُعن في رقبته وبطنه الجمعة 13 آب، أثناء وجوده على مسرح لإلقاء محاضرة بولاية نيويورك الأميركية.

وأتى في صحيفة كيهان التي عيّن الزعيم الأعلى الإيراني “آية الله علي خامنئي” رئيس تحريرها: “ألف تحية… للشجاع المطيع الذي هاجم المرتد والشرير سلمان رشدي في نيويورك… يجب تقبيل يد الرجل الذي أصاب عنق عدو الله”.

وكان زعيم الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979، آية الله روح الله الخميني، قد أصدر فتوى في عام 1989 تدعو المسلمين في جميع أنحاء العالم إلى قتل المؤلف الهندي المولد بعد إدانة روايته باعتبارها تجديفًا، مما أجبره على قضاء سنوات مختبئًا.

وفي عام 2019، علّق موقع تويتر حساب خامنئي بسبب تغريدة قالت إن فتوى الخميني ضد رشدي “ثابتة ولا رجعة فيها”.

في السياق عينه، نشر موقع “عصر إيران” الإخباري اقتباسًا كثيرا ما يستشهد به خامنئي قال فيه إن “السهم” الذي أطلقه الخميني “سيصيب الهدف في يوم من الأيام”.

وعرضت منظمة دينية إيرانية ثرية 2.7 مليون دولار مكافأة لمن ينفذ فتوى الخميني. وزاد المبلغ إلى 3.3 مليون دولار في عام 2012.

وكان عنوان صحيفة وطن إمروز الرئيسي هو “سكين في رقبة سلمان رشدي”.

وجاء العنوان الرئيسي لصحيفة خراسان اليومية “الشيطان في طريقه إلى الجحيم”.

وذكرت شرطة ولاية نيويورك أن المشتبه به يدعى هادي مطر (24 عاما) من فيرفيو بولاية نيوجيرزي، وأنه اشترى تذكرة لحضور المحاضرة بمعهد شوتوكوا. ولم يتم بعد تحديد الدافع وراء الهجوم.

    المصدر :
  • رويترز