الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الصحة العالمية: الفرصة ضئيلة "لمنع إبادة جماعية" في إثيوبيا

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس، الأربعاء، إن هناك “فرصة ضئيلة للغاية الآن لمنع حدوث إبادة جماعية” في إقليم تيجراي الذي ينحدر منه في شمال إثيوبيا.

ومنذ اندلاع الحرب قبل عامين يوجه تيدروس، الذي سبق أن تقلد وزارتي الصحة والخارجية في إثيوبيا، انتقادات حادة للسلطات الإثيوبية.

وتتهمه الحكومة في المقابل بمحاولة استجلاب الدعم العسكري والدبلوماسي للمسلحين، وهي اتهامات ينفيها.

وفي أكثر تعليقاته حدة حتى الآن، قال تيدروس لصحفيين في جنيف إن الغذاء والرعاية الصحية يُستخدمان سلاحا في الحرب في تيجراي، الذي بات معزولا إلى حد بعيد عن العالم الخارجي.

وأضاف “لا يوجد مكان آخر على مستوى العالم يُحاصر فيه ستة ملايين شخص منذ ما يقرب من عامين… الفرصة ضئيلة للغاية الآن لمنع إبادة جماعية”.

ونفت الحكومة الإثيوبية مرارا منع وصول الإمدادات الإنسانية إلى تيجراي أو استهداف المدنيين. وتسبب الصراع في مقتل الآلاف ونزوح الملايين، كما جعل مئات الآلاف على شفا المجاعة.

وسيطرت القوات الإثيوبية وحلفاؤها على عدة بلدات في تيجراي هذا الأسبوع، مما أثار مخاوف من أن القوات المتقدمة سترتكب انتهاكات بحق المدنيين.

وأكدت الحكومة الإثيوبية هذا الأسبوع أيضا أن قواتها تحترم حقوق الإنسان.

وقال تيدروس اليوم “نعم، أنا من تيجراي، ونعم، هذا يؤثر عليّ بشكل شخصي. لن أدّعي عكس ذلك.. ولديّ العديد من الأقارب في بعض المناطق الأكثر تضررا. لكن مهمتي هي لفت انتباه العالم إلى الأزمات التي تهدد صحة الأفراد أينما كانوا”.

    المصدر :
  • رويترز