برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الصين تحذر: سنتخذ إجراءات قوية إذا زارت رئيسة مجلس النواب الأمريكي تايوان

أكدت الحكومة الصينية اليوم الثلاثاء أنها ستتخذ “إجراءات قوية” إذا زارت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي تايوان، وذلك بعد أن ذكرت صحيفة فايننشال تايمز أنها ستزور الجزيرة التي تعتبرها الصين جزءا من أراضيها الشهر المقبل.

كما نقلت الصحيفة التي تصدر في لندن عن مصادر مطلعة قولها إن بيلوسي وأعضاء وفدها سيزورون أيضا إندونيسيا واليابان وماليزيا وسنغافورة، ويقضون بعض الوقت في هاواي بمقر القيادة الأمريكية لمنطقة المحيطين الهندي والهادي.

ولم ترد وزارة الخارجية الأمريكية حتى الآن على طلب من رويترز للتعليق. وقالت وزارة الخارجية التايوانية إنها “لم تتلق معلومات ذات صلة” حول أي زيارة.

ولدى سؤاله عن تقرير الصحيفة، قال درو هاميل نائب مدير مكتب بيلوسي “نحن لا نؤكد أو ننفي (أنباء) السفر إلى الخارج بشكل مسبق بسبب البروتوكولات الأمنية القائمة منذ فترة طويلة”.

وكان قد تم تأجيل زيارة بيلوسي لتايوان في شهر أبريل نيسان بعد أن أثبتت الفحوص إصابتها بكوفيد-19. وفي ذلك الحين، قالت الصين إن مثل هذه الزيارة ستؤثر بشدة على العلاقات بين الصين والولايات المتحدة.

وفي حديثه في بكين، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان إن أي زيارة تقوم بها بيلوسي “ستقوض بشكل خطير سيادة الصين وسلامة أراضيها”.

وأضاف “إذا تمسك الجانب الأمريكي بعناد بهذا المسار، فإن الصين ستتخذ بالتأكيد إجراءات حازمة وقوية للدفاع بقوة عن سيادتها الوطنية وسلامة أراضيها… يجب أن تتحمل الولايات المتحدة المسؤولية الكاملة عن كل العواقب الناجمة عن ذلك”.

    المصدر :
  • رويترز