الخميس 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 29 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

القوات الأوكرانية "مُقيّدة اليدين"

قالت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ الأمريكية إن ”القوات الأوكرانية مقيّدة اليدين نتيجة تعهدها بعدم إطلاق النار على الأراضي الروسية“.

وأضافت الصحيفة في تقرير أنه ”عندما دحرت أوكرانيا القوات الروسية عن ثاني أكبر مدينة أوكرانية، وهي خاركيف، في مايو الماضي، سارعت تلك القوات إلى الحدود لوضع العلم الروسي على أراضٍ أوكرانية، سقطت لأول مرة في أيدي الروس“.

وأشارت إلى أنه ”منذ ذلك الحين، فإن الخطوط الأمامية على الجبهة الشمالية الغربية في أوكرانيا أصبحت راكدة إلى حد كبير، حيث تقوم المدفعية الروسية على الجانب الآخر من الحدود بقصف المواقع الأوكرانية والمباني المدنية، في الوقت الذي تعهدت فيه أوكرانيا بعدم قصف أراضٍ روسية بالأسلحة التي حصلت عليها من الغرب“.

ونقلت عن الجندي الأوكراني يفين تونتسا، من كتيبة المدفعية جنوب شرق خاركيف، قوله: ”أيدينا مقيدة، والقصف مقتصر على المواقع الأوكرانية المحتلة من قبل الروس“.

وبين تونتسا: ”لكن غير مسموح لنا بقصف المنطقة الحدودية المحيطة بمدينة بيلغورود، إذا كان لدينا تصريح بذلك، فإن النتيجة كانت ستكون مختلفة منذ فترة طويلة“.

وذكرت الصحيفة الأمريكية أن ”المعركة حول خاركيف تلقي الأضواء على القضية الرئيسة التي تواجهها القوات الأوكرانية، عندما تحصل على أسلحة غربية متطورة، فالولايات المتحدة والحكومات الأوروبية تشعر بقلق شديد من استفزاز روسيا، وفرضت قيودًا على كيفية استخدام كييف لتلك الأسلحة“.

وقال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف،: ”لقد وعدنا شركاءنا باستخدام هذه الأسلحة فقط على أرضنا من أجل الردع، وفي نفس الوقت فإن الروس يستخدمون أنظمة إطلاق صواريخ متنوعة، مثل غراد سكيرش، أو أوراغان من أرضهم ويستهدفون من خلالها مناطق مدنية في خاركيف. ويتعين أن نجد حلولًا لذلك، إنها مشكلة بالنسبة لنا“.

ولفتت ”وول ستريت جورنال“ إلى أنه ”في نفس الوقت، فإن المقاتلين في خاركيف يشيدون بفعالية راجمات الصواريخ الأمريكية هيمارس، ويقرون بأن القصف الروسي في بعض أجزاء المنطقة قد تراجع منذ وصول هذه الصواريخ“.

واستكملت: ”ومع ذلك، وفي ظل وجود ما يقرب من 12 راجمة صواريخ هيمارس فقط الآن في حيازة الأوكرانيين، فإنه يرون أنها ستكون أكثر فائدة بالنسبة لهم في التضاريس المرتفعة، حيث يمثل المدى الأطول لهم مزايا أكبر“.