الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المدعي العام الألماني يفتح تحقيقا في تفجيرات نورد ستريم

فتح المدعي العام الألماني تحقيقا في التفجيرات التي أصابت شبكة خطوط أنابيب نورد ستريم الروسية وذلك حسبما قال متحدث باسم المدعي العام اليوم الإثنين.

وتحقق الدنمرك والسويد وألمانيا في كيفية حدوث كسر في خطي نورد ستريم 1 ونورد ستريم 2 مما تسبب في تسرب الغاز في بحر البلطيق قبالة ساحلي الدنمرك والسويد في سبتمبر أيلول.

وحاولت روسيا إلقاء مسؤولية الحادث على الغرب في الوقت الذي وصفت فيه الدول الأوروبية له بأنه عمل تخريبي دون أن تحدد بعد الدولة المتسببة فيه.

وقال المتحدث “أجل، بدأنا تحقيقا”.

واكتُشفت تصدعات الشهر الماضي لم يعرف سببها للآن في ثلاثة من خطوط الغاز الأربعة التي تشكل خطي أنابيب نورد ستريم 1و2 تحت سطح البحر.

وأنحت روسيا باللوم على الولايات المتحدة وحلفائها في مهاجمة خطوط الأنابيب، بينما يحقق الاتحاد الأوروبي في السبب المحتمل لحدوث التصدعات.

واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشكل مباشر الولايات المتحدة وحلفاءها بتفجير خطوط أنابيب «نورد ستريم»، وقال: «العقوبات لم تكن كافية للأنغلو ساكسون، لقد انتقلوا إلى التخريب… من الصعب تصديق ذلك؛ لكن الحقيقة هي أنهم وراء تفجيرات خطوط أنابيب الغاز الدولية (نورد ستريم)».

ورداً على ذلك، رفض بلينكن اتهامات بوتين، قائلاً: «ليس لدي ما أقوله حول هذه المزاعم العبثية للرئيس بوتين، لجهة أننا أو شركاءنا الحلفاء مسؤولون في أي حال من الأحوال عن هذا الأمر».

    المصدر :
  • رويترز