الأثنين 13 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المقاتلة التركية "قآن" تحلق في أول رحلة لها

أتمت الطائرة (قآن)، أول مقاتلة تركية محلية الصنع، رحلتها الأولى بنجاح اليوم الأربعاء 21 فبراير/شباط 2024، في إطار جهود البلاد لتحديث قدرات القوات الجوية.

وأطلقت تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي، مشروعها (تي.إف-إكس) لإنتاج طائرات مقاتلة محلية الصنع في عام 2016.

ووقعت الشركة التركية لصناعات الفضاء صفقة مع شركة بي.إيه.إي سيستمز البريطانية، بقيمة 125 مليون دولار في عام 2017 لتطوير الجيل القادم من الطائرات المقاتلة.

وبثت الشركة التركية لصناعات الفضاء مقطع فيديو يظهر طائرة مقاتلة من طراز قآن وهي تقلع ثم تعود إلى قاعدة جوية في شمال أنقرة.

وقال خلوق جورجون، رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية، في منشور على منصة إكس “مع قآن، لن تتمتع بلادنا بطائرة مقاتلة من الجيل الخامس فحسب، بل أيضا بتقنيات غير متوفرة إلا في دول قليلة في العالم”.

وسيتم تشغيل الطائرة المقاتلة الجديدة في البداية بمحركين من إنتاج شركة جنرال إلكتريك من طراز إف-110، ويستخدمان أيضا في مقاتلات الجيل الرابع من طراز إف-16 التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن.

وذكر جورجون أن تركيا تسعى لاستخدام محركات مصنوعة محليا لمقاتلات قآن في عملية الإنتاج، ومن المتوقع أن يبدأ هذا في عام 2028.

وأبرمت تركيا في الآونة الأخيرة صفقة لشراء 40 طائرة مقاتلة من طراز إف-16 و79 من معدات التحديث لطائراتها الحالية من طراز إف-16 من الولايات المتحدة، بعد عملية تأخرت طويلا.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على صناعة الدفاع التركية في ديسمبر كانون الأول 2020 بسبب حصولها على نظام الدفاع الصاروخي الروسي إس-400 وطردت أنقرة من برنامج الطائرات المقاتلة إف-35 وكانت فيه طرفا مصنعا ومشتريا.

ولا تزال أنقرة ترغب في شراء 40 طائرة من طراز يوروفايتر تايفون، ويصنعها تحالف يضم ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا، وتمثله شركتا إيرباص سيستمز وليوناردو.

    المصدر :
  • رويترز